اخر المستجدات

سر الأرض - حلقات متجددة

الاجندة الشهرية

محاصيل حقلية - نوفمبر- هاتور
#        القمح : -       تتم الزراعة في الوجه البحري من 15-30 نوفمبر علي ألا تتجاوز اخر الشهر وفي الوجه القبلي من 1-15 نوفمبر  علي ألا تتجاوز يوم 25 من نفس الشهر . -  ...
محاصيل خضر - نوفمبر- هاتور
#         البطاطس -       الانتهاء من زراعة العروة الشتوية. -       إجراء الرش الوقائى ضد مرض الندوة المتأخرة لزراعات العروة النيلية والشتوية. -       متا...
إنتاج حيواني  - نوفمبر– هاتور
أولاً .... الماشية تزداد الولادات فى هذا الشهر . وهذا يلزم العناية بالأم والنتاج ويراعى ما يلى : - -       فى حالات الولادة الطبيعية تترك الأم تلد بدون مساعدة وت...
بساتين الفاكهه  -  نوفمبر- هاتور
#       المانجو : -      اجراء عملية العزيق لإزالة الحشائش وكذلك لتهوية التربة . -      اضافة الأسمدة العضوية والفوسفاتية من 6-8 مقاطف سماد بلدي متحلل للشجرة ح...
*       القطن: -       تتم الجنية الاولى عندما تصبح نسبة التفتح 60% والثانية عند تفتح باقى اللوز . -       نشر عب الندى ولا يفرز أو يعبأ إلا بعد جفافه . ...
محاصيل الخضر     مارس -  برمهات
# الطماطم : - اضافة دفعة من السماد الكيماوى بمعدل ( جوال واحد سوبر فوسفات + 200 كجم سلفات نشادر+ 100 كجم سلفات بوتاسيوم ) للفدان . مع العناية بالرى والعزيق واستمرار ا...
المحاصيل الحقلية -  سبتمبر-  توت
*       القطن : -       تتم الجنية الاولى عندما تصبح نسبة التفتح 60% والثانية عند تفتح باقى اللوز . -       نشر عب الندى ولا يفرز أو يعبأ إلا بعد جفافه .   -   ...
بساتين الفاكهة     مايو _بشنس
1ـ المانجو : يجرى التقليم الصيفى ابتداء من شهر مايو بازلة الشماريخ الزهرية المشوهه وذلك بجزء من النسيج حتى 20 سم وذلك لتشجيع خروج نموات خضرية أسفلها فى نفس الم...
#القطن : -اجراء عملية الخربشة بعد تكامل ظهور الباردات لسد الشقوق والتخلص من الحشائش . ...

سجل الموقع

الأعضاء : 6718
المحتوى : 520
زيارات مشاهدة المحتوى : 3202084
زراعة وانتاج الطماطم 2013 - زراعة وانتاج الطماطم 2013 2
دليل المقالات
زراعة وانتاج الطماطم 2013
زراعة وانتاج الطماطم 2013 2
كل الصفحات

 

 

ويفضل في هذه المجموعة جمع ثمارها قبل تمام التلوين حيث أن قدرتها التخزينية منخفضة الي حد ما وأشكال ثمارها غالبا مستديرة أو مبططة أو كمثرية ونسبة المواد الصلبة الذائبة الكلية تتراوح بين 4-4.5 كما أنها عصيرية ذات عدد أكبر من الحجرات 4-7 .

2   - أصناف وهجن التصنيع : processing

نموها غالبا غير قوي ذات فترة نمو وجمع قصيرة – أزهارها كثيفة تعقد وتنضج في فترة متقاربة لاتحتاج الي تخطيط واسع أو مسافات كبيرة بين النباتات – احتياجاتها السمادية أقل من السابقة – الثمار متوسطة الحجم الي صغيرة – وتفضل الأشكال المربعة الدائرية والبيضاوية والكمثرية والمطاولة لأنها أكثر قدرة علي التحمل وتلائم اتعليب ، كما يجب أن يكون لون الثمار أحمر داكن – سميكة اللحم – عالية المواد الصلبة والحموضة ومنها علي سبيل المثال أصناف يوسي 97 – بيتو 86 – هجن هاينز 2710 – هاينز 8704 – هجين بريجيد ، هجين مادير – هجين فرانمو – ونسبة المواد الصلبة الذائبة الكلية تتراوح بين 5.5 – 7 وعدد حجراتها من 2-4 .

وهناك بعض الهجن والأصناف ثنائية الغرض أي تصلح للاستهلاك الطازج والتصنيع مثل الصنف سوبر سترين بي والصنف كاسل روك وهجين بيتوبرايد ، هجين سوبر سترين بي وهجين المروة وهجين أليسا .

وعموما يفضل المزارع الأصناف والهجن عالية الانتاج ذات الثمار الكبيرة الحمراء الداكنة وذات الصلابة المرتفعة وذات المجموع الخضري القوي كي يحمي الثمار ويغطيها والمتحملة للأمراض خاصة النيماتودا والفيروس .

# أهم الأصناف والهجن المناسبة لكل عروة :

تزرع الطماطم في مصر في 46 عروات رئيسية متداخلة هي : الصيفية المبكرة والعادية والمتأخرة والنيلية والشتوية بالاضافة للعروة المحيرة (تزرع تحت الأقبية بين العروة الشتوية والصيفية المبكرة) وتحتاج كل عروة لصنف أو هجين يناسبها والجدول التالي يوضح ذلك ، مع العلم بأن معظم أصناف وهجن الطماطم التي تزرع في الحقل المكشوف تتبع مجموعة أصناف محدودة النمو ويلاحظ في الآونة الأخيرةأن الطماطم تكاد تزرع علي مدار العام بتداخل العروات مع بعضها البعض حيث أنه من الملاحظ أن الطماطم لاتخلو من الأرض أو الأسواق علي مدار العام وهذا يرجع الي تعدد الأصناف والهجن المناسبة لكل فترة ولكل منطقة وذلك بفضل المجهود الذي يقوم به معهد بحوث البساتين (أقسام الخضر) من ادخال العديد من الأصناف والهجن سنويا سواء من خلال برامج التقييم والاختيار أو برامج التربية . كذلك التوصيات الفعالة والحدثة بالاحتاجات السمادية للهجن الجديدة ولأنواع التربة المختلفة والتعرف علي أعراض الاصابات وطرق العلاج لكل مرض أو اصابة .

 

 

# وفيما يلي أهم الأصناف والهجن المناسبة لكل عروة والمنتشر زراعتها في مصر :

هذه العروات تشمل :

1     - عروة صيفية مبكرة :

وتزرع خلال الفترة من أوائل يناير حتى أوائل مارس حسب المناطق المختلفة .

2     - عروة صيفية عادية :

وهي تزرع من أواخر مارس حتى أوائل مايو بمناطق وسط وغرب الدلتا .

3    - عروة صيفية متأخرة أو خريفية مبكرة :

وهي تزرع من أواخر يونيو الي أواخر يوليو بالفيوم وبني سويف والمنيا وغرب النوبارية والاسماعيلية .

4    - عروة خريفية عادية :

وتزرع من أوائل اغسطس حتى أوائل سبتمبر في مناطق عديدة ومنها الزراعات السلكية باستخدام الدعامات والخيوط بالأرض المكشوفة .

 

5- عروة شتوية :

وهي تزرع من أواخر سبتمبر الي أوائل أكتوبر .

6    - عروة الأقبية البلاستيكية (العروة المحيرة) :

وهي تزرع تحت الأقبية البلاستيكية خلال أواخر نوفمبر وحتى أوائل ديسمبر بشمال سيناء والاسماعيلية ووادي النطرون .

# جدول يوضح أهم الأصناف والهجن من الطماطم بالعروات المختلفة :

العروة وموعد الزراعة

الصنف أو الهجين

المواصفات

التخطيط ومسافة الزراعة

أولا : العروة الصيفية المبكرة

زراعة المشتل خلال أواخر ديسمبر وأوائل يناير والزراعة بالأرض المستديمة من أواخر يناير حتى أواخر مارس . يزرع المشتل أو تحت أقبية من البلاستيك أو تحت الصوب البلاستيكية للوقاية من الصقيع والبرد ، يتم كشف الغطاء تدريجيا قبل نقل الشتلات للتقسية – فترة المشتل تحت التغطية 40-45 يوما.

 

ملاحظة :

يحتاج الفدان تحت نظام الري بالغمر الي 12-20 ألف شتلة سب قوة المجموع الخضري للصنف أو الهجين وخصوبة التربة – أما تحت ظروف الري بالتنقيط فيحتاج الفدان من 5-7 الاف شتلة طبقا لقوة الهجين والمسافة بين النقاطات ونوع التربة .

نظرا لارتفاع سعر بذور الهجن فيجب زراعة المشتل الخاص بها في صواني مع الحماية من البرد بوضعها تحت الأقبية أو الصوب البلاستيكية وعلي أرفف أو في أماكن مرتفعة عن الأرض مع تعبئة الصواني ببيئة البيت موس و الفيرموكيوليت

بعد معادلة درجة الـ ph بواسطة بودرة البلاط واضافة المغذيات اليها علي أن تزرع بكل عين بذرة واحدة أو اثنتين في بعض العيون لترقيع العيون الغائبة وغالبا مايكون المشتل فتزرع باستخدام الصواني تحت ظروف الحماية .

 

هذا الهجين يصلح للعروة الخريفية أيضا حيث أنه عالي التحمل للفيروس

أ‌- الأصناف

1- بيتو

نباتاته محددة النمو الخضري – العرش لايغطي الثمار.

يحتاج الفدان الي 20-25 ألف شتلة تحت ظروف الري بالغمر – أكثر الأصناف تبكيرا – الثمار بيضاوية شديدة الصلابة تتحمل التخزين – يتم الجمع 3-4 جمعات – يعطي محصولا حوالي 40 طن / ف عند العناية الفائقة – تصنيع واستهلاك طازج .

عرض المصطبة 1 متروالزراعة علي مسافة 25 سم بين النبات والآخر .

2- يوسي 97

نموه الخضري محدود – الثمره مستديرة وأقل صلابة البيتو – يحتاج الفدان حوالي 20ألف شتلة – الثمار تتحمل التخزين يمكن الحصول علي 4-5 جمعات – يعطي محصول 20-25 طن / ف وتستخدم في التصنيع والاستهلاك الطازج.

عرض المصطبة 1 متر وعلي مسافة 25 سم

 

3- فلوراديد

 

نموه الخضري قوي ذو موسم نمو طويل – يتحمل الملوحه الي حد ما – يحتاج الفدان حوالي 15 ألف شتلة – يعطي محصوله من 6-8 جمعات – والثمار كبيرة طرية ومستديرة الشكل تصل الانتاجية الي 25-30 طن / فدان وتستخدم في الاستهلاك الطازج .

 

عرض الصطبة 120 سم والزراعة علي مسافة 40سم والزراعة علي مسافة 40 سم .

 

4- سوبر سترين بي

 

نموه الخضري الخضري متوسط – مندمج يحتاج الفدان حوالي 15 ألف شتلة – يعطي محصوله في حوالي 5 جمعات تقريبا – الثمار ذات صلابة عالية جدا وشكل الثمرة مربعة تميل الي الاستدارة – لها قدرة تخزينية فائقة وتستخدم في التصنيع والاستهلاك الطازج – يعطي الفدان حوالي 30 طن .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 30 سم .

 

ب‌- الهجن

 

1- كاليفورنيا صخر

 

هجين نباتاته قوية النمو الخضري الفدان يحتاج 12-15 ألف شتلة – متوسطا التبكير – الثمار كروية متوسطة الصلابة – من هجن الاستهلاك الطازج – يعطي محصول حتى 50 طن للفدان .

 

عرض المصطبة 150 سم والزراعة علي مسافة 40 سم .

 

2- بيتو برايد

 

متوسط النمو الخضري – متوسطا التبكير – الثمار مستديرة – متوسطة الحجم جيدة الصلابة – يحتاج الفدان حوالي 15 ألف شتلة – ينتج حوالي 40-50 طن / فدان- ومن أفضل الهجن لهذه العروة ويناسب التصدير وثنائي الغرض للاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 35 سم .

 

3- هبه

 

قوي النمو الخضري والأوراق عريضة يغطي الثمار – متوسط التبكير – الثمار صلبة وزنها 150-160 جرام مستديرة – يحتاج الفدان عند الري بالغمر 11-12 ألف شتلة وتحت الري بالتنقيط من 5.5-7.5 ألف شتلة – عالي التحمل للفيروس – محصوله يتراوح من 40-50 طن – يستخدم في للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 150 سم ومسافة الزراعة بين الشتلات 40 سم .

 

4- مادير

 

هجين متوسط النمو – الفدان يحتاج 15-18 ألف شتلة – أكثر الهجن تبكيرا – يعطي محصول حوالي 40-50 طن / فدان خلال 4-5 جمعات والثمار مستطيلة – عالية الصلابة – ثنائي الغرض للاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 150 سم وعلي مسافة 40 سم

 

5- جواهر

 

النمو الخضري متوسط يغطي 75% من الثمار – الثمار مستديرة ذات لون أحمر داكن – متوسطة الصلابة – يحتاج الفدان تحت ظروف الري بالغمر الي حوالي 12 ألف شتلة وتحت التنقيط من خمسة الي سبعة الآف شتلة – يتحمل الحرارة المرتفعة الي حد ما – لايتحمل الاصابات الفيروسية – يزرع بغرض الاستهلاك الطازج – وزن الثمرة حوالي 160 جرام مستديرة الشكل .

 

عرض المصطبة 120-150 سم ومسافة الزراعة بين الشتلات 40 سم .

 

6- هجين ماستر 100

 

هجين متوسط النمو – مندمج ، يحتاج الفدان حوالي 15 ألف شتلة – متوسط وزن الثمرة 125جم والثمار بيضاوية أو كمثرية الشكل – اللون أحمر داكن ويتحمل الاصابة النيماتودية ويعطي محصول حوالي 30-35 طن وهو أول هجين تصنيع مصري ويمكن زراعته في العروة الخريفية والأقبية الا أنه حساس للفيروس ، يزرع للاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 30 سم

 

7- مجموعة هجين هاينز وتوجد مجموعة من هجين هاينز كلها جيدة للتصنيع منها هاينز 2710

 

وهو متوسط النمو الخضري – الثمرة 110 جم والثمار بيضاوية الي مستديرة – عالية الصلابة – مبكرة وتعطي ثمارها خلال 3-4 جمعات . من أفضل هجن التصنيع .

 

يعطي محصول في حدود 40 طن للفدان .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 30 سم .

 

8- هجين برق

 

متوسط النمو الخضري – غزير العقد والاثمار – متوسط التبكير – يحتاج الفدان من 10-12 ألف شتلة – الثمار مستديرة تميل الي المربعة صلبة – يصل وزن الثمرة حوالي 150 جم ومحصوله حوالي 40 طن / فدان للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 120 سم والزراعة علي مسافة 35 سم .

 

9- هجين فوربيلا

 

النمو الخضري قويي والعرش يغطي الثمار – متوسط التبكير – يحتاج الفدان حوالي 10 الآف شتلة – الثمار مستديرة – متوسطة الصلابة – ووزن الثمرة حوالي 150 جم – محصوله يصل الي حوالي 45 طن للفدان – للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 120 سم ومسافة الزراعة من 35-40 سم .

 

10- هجين روكستون

 

النمو الخضري قوي جدا والعرش يغطي الثمار يتحمل الظروف الجوية المتغيرة – متوسط التبكير – يحتاج الفدان حوالي 10-12 شتلة والثمار مستديرة صلبة – ووزن الثمرة حوالي 160 جم – محصوله يصل الي حوالي 45-50 طن يتحمل النقل والتداول – للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 120-150 سم حسب نوع التربة ومسافة الزراعة 40 سم .

 

11- هجين ياسمين (th99802)

 

النمو الخضري قوي والأوراق عريضة – يتحمل الحرارة المرتفعة الي حد ما – عالي التحمل للاصابة الفيروسية – يحتاج الفدان الي حوالي 10 الآف شتلة – الثمار مستديرة عالية الصلابة – وزن الثمرة يصل الي 160 جم – ويصل محصوله الي أكثر من 50 طن للفدان للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 150 سم مسافة الزراعة 40 سم .

 

12- هجين زمرده (th99806)

 

متوسط النمو الخضري – يتحمل الحرارة الي حد ما – عالي التحمل للنيماتودا – متوسط التحمل للفيروس – يحتاج الفدان الي حوالي 12 ألف شتلة – الثمار مستديرة – متوسطة الحجم حوالي 135 جم يعطي الفدان محصول حوال 40 طن للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 120 سم وعل الزراعة مسافة من 35-40 سم .

 

ثانيا : العروة الصيفية العادية :

 

يزرع المشتل خلال منتصف فبراير وحت أوائل مارس .

 

وتم نقل الشتلات للأرض المستديمة من أوائل أبريل حت أواخره وتتم الحماية للمشتل من البرد خلال انخفاض درجة الحرارة بالتغطية بالأقبية في مراحل نموه الأولي أو تحت الصوب البلاستيكية

 

ويفضل لهذه العروة أن تتم زراعة خطوط متبادلة من الأذرة مع بداية الشتل لتعطي تظليل الي حد ما لحماية الثمار من الحرارة – كذلك العناية بالتسميد الجيد نظرا لارتفاع درجات الحرارة وتقوية النمو الخضري – لحماية الثمار من لفحة الشمس كما يوصي لهذه العروة الاهتمام بالتغذية الورقية والري السريع المتكرر لتخفيض أضرار الحرارة المرتفعة وأن يكون صباحا أو مساء ويكون الري تحت ظروف الري بالتنقيط صباحا ومساء .

 

أ‌- الأصناف :

 

1- استرين بي "يطلق عليها في جنوب الصعيد السرسة"

 

متوسط النمو الخضري – كثير التفريع .

 

الفدان يحتاج حوالي 15- 17 ألف شتلة – الثمار متوسطة الحجم – كمثرية الشكل – متوسطة الصلابة ذات ندبة من أسفل الثمرة – وزن الثمرة حوالي 130 جم .

 

يتحمل العقد تحت درجات الحرارة المرتفعة .

 

انتاج الفدان 1520 طن – استهلاك طازج – وهو من الأصناف التي تستخدم في برامج التربية للحرارة المرتفعة .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 30 سم .

 

2- سوبر سترين بي

 

متوسط النمو الخضري – مندمج – والثمار صلبة جدا – مضلعة الشكل تميل الي الاستطالة قليلا حساس للفيروس – ويزرع للاستهلاك الطازج والتصنيع والثمار مربعة الشكل وزنها حوالي 150 جرام .

 

عرض المصطبة 1 متر والزراعة علي مسافة 35-40 سم .

 

ب‌- الهجن :

 

1- هجين سوبر سترين بي وتنتشر زراعته بمنطقة النوبارية والبستان

 

متوسط النو الخضري – يحتاج الفدان حوالي 12-15 ألف شتلة – الثمار صلبة جدا يصل وزنها الي 130 جرام يصلح للاستهلاك الطازج والتصنيع ويعطي محصولا حوالي 35-40 طن للفدان – حساس للاصابة الفيروسية .

 

عرض المصطبة 1 متر وعلي مسافة 35 سم .

 

2- هجين فاكولتا 38

 

النمو الخضري قوي جدا يتحمل الحرارة الي حد ما ويحتاج الفدان 10 الآف شتلة – الثمار كبيرة ووزنها حوالي 160 جم متوسطة الصلابة محصوله حوالي 40 طن / فدان – استهلاك طازج وتصدير .

 

عرض المصطبة 150 سم والزراعة علي مسافة 40 سم .

 

3- GS-12

 

ج اس- 12

 

يتحمل العقد في الحرارة المرتفعة – متوسط النمو ، مبكر ، يحتاج الفدان حوالي 10-12 ألف شتلة – الثمار داكنة اللون الأحمر – متوسطة الصلابة يصل وزنها حوالي 125 جرام – الا أنه حساس جدا للاصابة الفيروسية فيجب مكافحة الذبابة جيدا حتى لايصاب

 

عرض المصطبة 120 سم والزراعة علي مسافة 40 سم .

 

4- نيما 1400

 

قوي في النمو الخضري غير مندمج يتحمل الحرارة الي حد ما – عالي التحمل للنيماتودا الثمار بيضاوية الشكل متوسطة الصلابة وزن الثمرة في حدود 100 جرام – يصلح للاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 1.5 متر المسافة بين الشتلات 50 سم .

 

5- هجين أطلس برايد

 

وهو من الهجن التي تتحمل الحرارة العالية – المجموع الخضري قوي ويغطي الثمار مندمج – الثمار – مستديرة تميل الي المبططة قليلا – متوسطة الصلابة للاستهلاك الطازج – وزن الثمرة حوالي 135 جم ويعطي محصول حوالي 40 طن فدان .

 

عرض المصطبة 120-150 سم وعلي مسافة 40 سم .

 

6- هجين جواهر

 

قوي النمو الخضري الذي يحمي الثمار – الثمار مستديرة كروية – وزنها حوالي 160 جرام الا أنها ذات صلابة أقل من المتوسط ويوصي بجمعها قبل تمام النضج – يعطي محصول حوالي 50 طن للفدان .

 

 

7- هجين ياسمين (th99802)

 

سبق وصفه في هجن العروة الصيفية المبكرة .

 

 

8- أليسا

 

النمو الخضري متوسط متحمل للحرارة الي حد ما – العرش يغطي 50% فقط من الثمار – الثمار بلحية الشكل يصل وزن الثمرة الي حولاي 90 جرام صلبة – لايتحمل الاصابة الفيروسية يحتاج الفدان تحت نظام الري بالغمر الي حوالي 15 ألف شتلة وتحت نظام الري بالتنقيطالي حوالي 7500 شتلة – ويزرع للاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 120 سم ومسافات الزراعة بين الشتلات 35-40 سم .

 

ثالثا : العروة الصيفية المتأخرة أو مجازا الخريفية المبكرة :

 

ضرورة توفر تحمل هجن هذه العروة للعقد تحت الحرارة المرتفعة مع تحملها للفيروس وتشتل هذه العروة ف الفترة ما بين العروة الصيفية العادية والعروة الخريفية العادية

 

1- سوبر جاكال

 

متوسط النمو الخضري – الثمار متوسطة الحجم 130 جرام مستديرة واللون أحمر فاتح – عالي التحمل للفيروس والحرارة – يصلح للاستهلاك الطازج ، يحتاج الفدان تحت نظام الري بالغمر 15 ألف شتلة وتحت نظام الري بالتنقيط 6-8 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 125-150 سم وبين النباتات 40 سم .

 

2- مرام

 

قوي في النمو الخضري حيث يغطي العرش أكثر من 90% من الثمار – الثمار مستديرة تزن حوالي 175 جرام – عال التحمل للحرارة والفيروس – يستخدم في الاستهلاك الطازج يحتاج الفدان تحت نمام الري الغمر الي حوالي 10-12 ألف شتلة وتحتنظام الري بالتنقيط الي 5-7 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم والمسافة بين النباتات علي المصطبة 50 سم .

 

3- روان

 

قوي جدا في النمو الخضري – العرش يغط معظم الثمار متحمل للحرارة المرتفعة والفيروس – الثمار مستديرة صلبة وتزن الثمرة حوالي 180 جرام يصلح للاستهلاك الطازج يحتاج الفدان 12-13 ألف شتلة تحت نظام الري بالغمر وتحت نظام الري بالتنقيط الي 5-7 الف شتلة.

 

عرض المصطبة 150 سم وتزرع النباتات علي مسافات من 40-50 سم .

 

4- هجين 3479

 

من الهجن عالية التحمل للحرارة – متوسط في قوة النمو الخضري – عالي التحمل للفيروس – الثمار بيضاوية – حجم الثمرة 125-135 جرام عالية الصلابة تصلح للاستهلاك الطازج – يحتاج الفدان الي 15 ألف شتلة تحت نظام الري بالغمر والتنقيط الي 5-8 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 125 سم والمسافة بين النباتات 40 سم.

 

5- هجين الترا

 

حجم النمو متوسط – العرش يغطي 60% من الثمار – عالي التحمل للحرارة والفيروس- الثمار بيضاوية يصل حجمها الي 125 جرام عالية الصلابة – يحتاج الفدان الي 15ألف شتلة تحت الري بالغمروالتنقيط ال 5-7 الآف شتلة . تستخدم في الاستهلاك الطازج والتصنيع .

 

عرض المصطبة 125 سم والمسافة بين النباتات 35-40 سم .

 

6- هجين جولدستون

 

قوي في النمو الخضري والعرش يغطي 75% من الثمار – الثمرة مستديرة صلبة تصلح للاستهلاك الطازج – يتحمل للحرارة والفيروس يحتاج الفدان الي 12ألف شتلة تحت نظام الري بالغمر ، أما تحت نظام الري بالتنقيط فيحتاج الي 5-7 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم والمسافة بين النباتات 40-50 سم .

 

رابعا : العروة الخريفية :

 

تتم زراعة المشتل خلال يونيو وأوائل يوليو وأغسطس .

 

ويحتاج المشتل للتغطية والحماية من الذبابة البيضاء باستخدام الأجريل أو الشاش أو تحت صوب الثيران كما يوصي بزراعتها بالهجن عالية التحمل للاصابة الفيروسية .

 

ملاحظات :

 

يجب الزراعة بهجن تتحمل الاصابة لحد ما بفيروس تجعد الأوراق الأصفر نظرا لانتشار الذبابة البيضاء خلال هذه العروة .

 

الزراعة بشتلات خالية من الاصابة والعمل علي تأخير الاصابة حتى بداية التزهير – واتباع العمليات الزراعة المثلي لتحقيق المكافحة المتكاملة لتأخير الاصابة الفيروسية ويجب حماية المشتل تماما من التعرض للاصابة للاصابة بالذبابة البيضاء والمن .

 

1- المروة

 

متوسط النمو الخضري – العرش يغطي 50% من الثمار عالي التحمل للفيروس ومتوسط التحمل للحرارة – الثمار بيضاوية صلبة متوسط وزن الثمرة حوالي 130 جرام يصلح للاستهلاك الطازج والتصنيع – يحتاج الفدان الي 15 ألف شتلة تحت نظام الري بالغمر وحوالي 7500 شتلة تحت نظام الر بالتنقيط .

 

عرض المصطبة يتراوح بين 125-150 سم والمسافة بين النباتات 40 سم .

 

2- هجين راما

 

قوي في النمو الخضري – عالي التحمل للاصابة الفيروسية – العرش يغطي 75% من الثمار – الثمار مستديرة متوسطة الصلابة يصلح للاستهلاك الطازج – وزن الثمرة حوالي 150 جرام – يحتاج الفدان الي حوالي 13-15 ألف شتلة تحت نظام الري بالغمر ، 5 الآف : 7 الآف شتلة تحت نظام الري بالتنقيط .

 

عرض المصطبة 150 سم والمسافة بين النباتات 40سم .

 

3- هجين سوبر رد

 

قوي النمو الخضري – متأخر – يحتاج الفدان 8-10 الآف شتلة – يعطي الفدان حوالي 45-50 طن – الثمرة مستديرة عالية الصلابة ويصل حجمها من 150جرام الي 170 جرام – للاستهلاك الطازج .

 

عالي التحمل للاصابة الفيروسية ويعطي عدد كبير من الجمعات ، وأفضل موعد لزراعته النصف الأخير من شهر أغسطس ، يتحمل البرودة الي حد ما – كما أنه عالي التحمل للنيماتودا بدرجة قد تصل الي المقاومة .

 

عرض المصطبة 150 سم والزراعة علي مسافة 50 سم

 

4- من الهجن عالية الجودة في هذه العروة أيضا هجين ميرام – روان – الترا – وقد سبق وصفها .

 

 

 

5- هجين 3059

 

متوسط في النمو الخضري – عالي التحمل للفيروسمتوسط التحمل للحرارة المرتفعة الثمار مستديرة – وزن الثمرة حوالي 150 جرام صلبة يصلح للاستهلاك الطازج .

 

عرض المصطبة 150 سم والمسافة بين النباتات 40 سم

 

6- هجين هبة

 

يتحمل الاصابة الفيروسية بدرجة كبيرة وسبق اعطاء وصف له بالموسم الصيفي المبكر ومتوسط التبكير ، يحتاج الفدان 12-15ألف شتلة .

 

ينتج الفدان من 40-50 طن والثمار مستديرة متوسطة الصلابة – يصل حجم الثمرة الي 150 جرام – ذو فترة جمع طويلة .

 

 

7- هجين ساريا محسن

 

ذو قدرة عالية علي تحمل الاصابة الفيروسية متوسط النمو الخضري يحتاج الفدان 10-12 ألف شتلة – يعطي محصول حوالي 50 طن / فدان . الثمار متوسطة الصلابة – يصلح للاستهلاك الطازج ويعطي عدد كبير من الجمعات ويصل محصوله الي أعلي من 50 طن .

 

عرض المصطبة 150 سم وعلي مسافة 40 سم .

 

8- جاكال- وسوبر جاكال

 

ذو قدرة جيدة علي تحمل الاصابة الفيروسية متوسط النمو الخضري . الفدان يحتاج 12-15 ألف شتلة . يعطي محصولا من 40-50 طن / فدان – الثمار متوسطة الحجم مستديرة – يصلح للاستهلاك الطازج . يصل وزن الثمرة حوالي 130 جرام – اللون أحمر فاتح .

 

عرض المصطبة 120 سم وعلي مسافة 35 سم .

 

9- E445 "دنيس"

 

10- E448 "القدس"

 

من الهجن التي تتحمل الاصابة الفيروسية وذات موسم جمع طويل ومواصفات ثمارها جيدة – مستديرة – متوسطة الصلابة – تصلح للاستهلاك الطازج ، النباتات قوية مرتفعة مفتوحة النمو الخضري ، ويعطي محصول حوالي 40 طن / ف ، وزن الثمرة حوالي 140-150 جرام ويعطي محصول حوالي 40 طن/ ف .

 

عرض المصطبة 120 سم ومسافات 35 سم .

 

11- هجين ياسمين TH99802 هجن زمردة TH99806

 

وهي هجن تتحمل الاصابة الفيرسية كما أنها تتحمل الحرارة المرتفعة الي حد ما ويتحمل الهجين زمردة H99806 النيماتودا بدرجة عالية وسبق الكلام عنهما في هجن الموسم الصيفي المبكر.

 

عرض المصطبة 120-150 سم ومسافات الزراعة 40 سم .

 

12- مجموعة من الهجن الهندية Nsxty 9535

 

Nsxty 66

 

هي هجن عالية التحمل للاصابة الفيروسية متوسطة النمو الخضري والثمار متوسطة الحجم 110-125 جرام مستديرة – صلبة اللون أحمر فاتح وتعطي محصول حوالي 35-40 طن .

 

عرض المصطبة 120 سم والزراعة علي مسافات 35 سم .

 

خامسا : هجين عروة الطماطم الخريفية السلكية :

 

وكل هجنها من مجموعة غير محدودة النمو وتزرع باستخدام الدعامات والخيوط بالأرض المكشوفة ويجب أن تكون هجنها متحملة للفيروس والبرودة وحيث انها تمكث في الأرض المكشوفة من شهر أغسطس حتى شهر أبريل ومن أهم هجنها الآتي :

 

1- هجين 925

 

هجين قوي جدا – يصل ارتفاع النبات الي أعلا من 2 متر قوي النمو الخضري ، الثمار كبيرة مستديرة قد يكون بها بعض التفصيص – صلبة – يصل وزن الثمرة الي حوالي 180 جرام وتوجد في عناقيد من 3-4 ثمرات أحجامها غير متساوية عالي التحمل للفيروس الا أنه حساس للبياض الدقيقي .

 

2- هجين كرنك

 

هجين أقل قوة من السابق يصل ارتفاع النبات الي 180 سم . الثمار متوسطة مستديرة يصل وزنهاالي حوالي 125 جرام في عناقيد من 4-5 ثمار ينخفض وزن الثمار وحجمها كلما ارتفع النبات الي أعلي – متحمل للفيروس والبياض الدقيقي كما أنه متحمل للحرارة المرتفعة

 

3- هجين نورا

 

وهو هجين قوي – ثماره في عناقيد من 5-6 ثمره وثماره داكنة اللون الأحمر متوسطة الحجم في حدود 115 جرام تصلح للتصدير وعالية الصلابة والطعم الجيد – متحملة للبرودة – والثمار عالية التماثل بالعنقود .

 

4- هجين فرانكو

 

قوي النمو الخضري – مبكر – الثمار في عناقيد من 4-5 ثمار الحجم غير متساوي بالعنقود والثمار مستدرة الي مبططة ووزن الثمرة يصل الي حوالي 135 جرام .

 

5- هجين ريم

 

قوي جدا في النمو الخضري يصل ارتفاع النبات أعلا من 2 متر ، الثمار في عناقيد من 3-4 ثمرة والثمار مستديرة ، وزن الثمرة حوالي 140 جرام والثمار صلبة – متحمل الاصابة الفيروسية .

 

6- هجين R-190

 

وهو من أقدم الهجن السلكية في مصر – متوسط التحمل للفيروس متحمل للبرودة – الثمار في عناقيد من 4-5 ثمار بالعنقود متماثلة ، وزن الثمرة في حدود 100 جرام .

 

سادسا : عروة الطماطم الشتوية :

 

تابع العروة الشتوية :

 

يتم زراعة المشتل خلال سبتمبر وأوائل أكتوبر ويحتاج للحماية من الذبابة البيضاء ، وذلك بالتغطية بالأجريل أو الشاش ولايسمح برفع الغطاء الا للضرورة القصوي ويتم الرش قبل التغطية ثانية وتزرع الشتلات بالأرض المستديمة خلال أوائل أكتوبر .

 

ملاحظة :

 

الهجين هبه يصلح أيضا لزراعة العروة الشتوية حيث أن متحمل للبرودة وسبق وصفه .

 

أ‌- الأصناف :

 

مجموعة المارمند

 

1- السوبر مارمند

 

2- المارمند

 

النباتات ذات نمو خضري قوي يحتاج الفدان لحوالي 12-15 ألف شتلة والثمار كبيرة مستديرة مبططة وذات تفصيص والثمار طرية ذات لون أحمر دان .

 

الفدان يعطي من 2-25 طن – مبكر الجمع 4-5 جمعات .

 

3- اكسترا مارمند

 

 

 

ب‌- الهجن :

 

1- هجين C.L150

 

س ل 150

 

يشبه السوبر مارمند وييعطي محصول أعلي منه – يصل الي حوالي 40 طن / فدان والثمار صلبة يتحمل الحرارة المنخفضة .

 

يتحمل الاصابة الفيروسية الي حد ما – حتاج الفدان من 10-12 ألف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم والزراعة علي مسافة 40 سم .

 

2- هجين برلينا وهو من أفضل الهجن لهذه العروة

 

وهو هجين مبشر – قوي في النمو الخضري – الثمار كبيرة – متوسطة الصلابة .

 

يحتاج الفدان لحوالي 15 ألف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم والزراعة علي مسافة 35 سم .

 

سابعا : العروة المحيرة (الأقبية البلاستيكية) :

 

وهي التي تزرع مابين فترة العروة الشتوية والصيفية المبكرة .

 

تزرع تحت الأقبية البلاستيكية ، يزرع المشتل خلال أكتوبر ، وينم الشتل أواخر نوفمبر وأوائل ديسمبر وخاصة بالأراضي الجديدة .

 

وتحت نظم الري بالتنقيط .

 

ومن أهم هجنها :

 

1- هجين سوبر سيرا .

 

2- هجين 12G.S

 

3- هجين أوريت محسن .

 

4- هجين 5656 ووصفها كالآتي :

 

1- هجين سوبر سيرا (سبيدي)

 

هجين قوي في النمو الخضري – الثمار مستديرة متوسطة الصلابة يصل وزن الثمرة الي حوالي 135-150 جرام يزرع تحت الأقبية البلاستيكية متوسط التبكير يستخدم في الاستهلاك الطازج .

 

تحتاج هذه الهجن الي التخطيط علي مسافة 150 سم والزراعة علي مسافات 40سم .

 

2- هجين أوريت محسن

 

العرش متوسط النمو – الثمار تميل الي المبططة بها تفصيص – طرية مبكر جدا – يعطي محصول في فترة جمع قصيرة – حساس للبياض الدقيقي – يغط محصوله الفترة ما بين العروة الشتوية والصيفي المبكر .

 

عرض المصطبة 150 سم وبين النباتات 50 سم .

 

3- هجين 12 G.S

 

متوسط النمو الخضري – الثمار تفاحية الشكل يصل وزن الثمرة حوالي 125 جرام وهي متوسطة الصلابة – يحتاج الفدان تحت ظروف  الري بالتنقيط الي حوالي 7-10 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم ، المسافة بين النباتات 50 سم .

 

4- هجين 5656

 

هجين قوي النمو الخضري والثمار مستديرة لحمية يصل وزن الثمرة حوالي 180 جرام ولاثمار متوسطة الصلابة – ويحتاج الفدان تحت ظروف الري بالتنقيط الي حوالي 5-7 الآف شتلة .

 

عرض المصطبة 150 سم والمسافة بين النباتات 50 سم .

 

ثامنا : بعض الهجن المحلية المنتجة عن طريق معهد بحوث البساتين :

 

هجين أصيل

 

ويزرع بالعروة الصيفية المبكرة ويمكن تحت الأقبية البلاستيكية – قوي النمو الخضري – موسم نمو طويل – الثمار كبيرة الحجم مستدرة تمل الي التبطيط ويصل حجمها حوالي 160 جرام وهو يزرع للاستهلاك الطازج – متوسط الصلابة في الثمار وعرض المصطبة 150 سم وبين النباتات 45 سم .

 

هجين صحراوي

 

ويزرع بالعروة الخريفية – متوسط النمو الخضري – الثمار مستديرة صلبة – متحمل للاصابة بالفيروسية – يزرع للاستهلاك الطازج وعرض المصطبة 120 سم وبين النباتات 40 سم .

 

هجين ريماليدي

 

قوي جدا في تالنمو الخضري الذي يغطي معظم الثمار – ويزرع بالعروة الصيفية العادية والثمار مستديرة متوسطة الصلابة ويزرع للاستهلاك الطازج – وزن الثمرة تصل الي حوالي 180 جرام وعرض المصطبة 150 سم وبين النباتات 50 سم .

 

هجين فجر

 

ويزرع بالعروة الصيفية المبكرة ويمكن تحت الأقبية البلاستيكية متوسط النمو الخضري – الثمار تميل الي الاستطالة صلبة الي حد ما يصل وزنها الي حوالي 120 جرام وعرض المصطبة 120 سم وبين النباتات 40 سم .

 

هجين ماستر 100

 

وهو هجين للتصنيع ويصلح أيضا للاستهلاك الطازج – متحمل للنيماتودا – ويزرع بالعروة الصيفية المبكرة ويمكن أيضا بالعروة الخريفية الا أنه حساس للفيروس – النمو الخضري متوسط والثمار مكشوفة بيضاوية الشكل يصل وزنها الي حوالي 125 جرام وعرض المصطبة 120 سم وبين النباتات 35-40 سم .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

# عمليات الزراعة والخدمة :

 

 

تشمل العمليات الزراعية اختيار الأرض المناسبة وموقعها واتباع الدورة والعناية بالمشتل واضافة الأسمدة العضوية المناسبة والحرث والتسوية والتخطيط ومسافات الزراعة المناسبة وتوفير الاحتياجات السمادية ، والري المنتظم والمكافحة المتكاملة للأمراض والحشرات والعناية بالجمع والتداول واهمال أي خطوة يؤثر علي الانتاج .

 

 

# زراعة المشتل :

 

 

أساس نجاح زراعة الطماطم انتاج شتلة جيدة خالية من الأمراض خاصة الفيروسية .. لذا يجب العناية بالمشتل من اعداد وتجهيز وزراعة وحماية من الأمراض والآفات ، ويراعي التالي قبل زراعة المشتل واختيار الصنف أو الهجين المناسب للعروة والمنطقة :

 

 

- اتباع دورة ثلاثية واختيار أرض المشتل خالية من الحشائش والنيماتودا وبعيدة عن زراعات طماطم أو باذنجان قديمة ، و في حالة استخدام الصواني المستعملة يجب تطهيرها قبل تعبئتها .

 

 

- رش أرض المشتل قبل الزراعة اذا كانت موبوءة بالحشائش الحولية عريضة وضيقة الأوراق بمبيد ستونب 750 سم3 / 100 لتر أو اينايد 20 جم / 100 لتر / فدان أو مبيد فيوزيليدماكس 12.5% بمعدل 1.5 لتر / فدان في حالة الحشائش رفيعة الأوراق قبل ري المشتل بعد زراعته واذا كان يخشي من الاصابة بالنيماتودا فيتم الرش بأحد المبيدات الخاصة الموصي بها ضد النيماتودا فيتم الرش بأحد المبيدات النيماتودية الموصي بها فايديت محبب أو رش الشتلات مرتين في المشتل بأحد مبيدات النيماتودا الجهازية فاييديت 24% بعد تكوين الورقتين الحققيتين بين الرشة والأخري حوالي 12-15 يوما .

 

 

- عدم اضافة اي أسمدة ازوتية ويكفي اضافة سوبر فوسفات بمعدل 25 كجم / قيراط مشتل أثناء التجهيز ويفضل التغذية بالأسمدة الورقية في حالة ضعف الشتلات وبعد تكوين 1-2 ورقة حقيقية مرتين في الأسبوع ، كذلك يوصي باضافة الكبريت الزراعي لأرض المشتل عند التجهيز بمعدل 10 كجم / قيراط ، وفي حالة زراعة المشتل بالأراضي الخفيفة أو الرملية أو الضعيفة بالطريقة العادية يضاف لكل 1م2 ( 1 كجم كومبوست + 150 جرام سوبر فوسفات + 40 جم سلفات الأمونيوم + 30 جم سلفات بوتاسيوم) وتخلط جيدا بالتربة وتحسب الكمية للمساحة علي هذا الأساس وتخلط جيدا بالتربة قبل عمل الأحواض أو السطور ويراعي الانتظام في توزيعها جيدا بالمساحة .

 

 

- العناية بالري وعدم زيادة الرطوبة حيث ان زيادة مياه الري تؤدي الي اصابة الشتلات بأمراض التربة فتكون رية الزراعة غزيرة ثم تتم بعد ذلك حسب الحاجة وعدم الاشباع أو زيادتها لتشجيع تكوين مجموع جذري قوي وصلابة الشتلة .

 

 

- زراعة مشتل العروة الصفي المبكر تحت الأقبية البلاستيكية أو الصوب البلاستيكية للحماية من البرد والصقيع علي أن تتم التهوية في الأيام الدافئة ، أما مشاتل العروة النيلية والشتوية فيراعي التغطية بأقبية من الأجريل أو الشاش غير المنفذ للذبابة وعدم كشف الأقبية الا للظروف الحرجة والرش والوقائي قبل اعادة التغطية ، وتزرع مشاتل العروة الخريفية والشتوية تحت صوب الثيران ورش المشتل وقائيا مرة أو مرتين ضد الأمراض الفطرية مع الرش الدوري الوقائي ضد الاصابة بالذبابة البيضاء .

 

 

- التعفير بالكبريت بطبقة خفيفة جدا بعد تكوين 2-3 أوراق حقيقية كأسلوب وقائي ضد الأمراض الفطرية وطارد للحشرات وللعمل علي تقسية الشتلة .

 

 

- زراعة بذور الهجين في بيئة البيت موس المخصب بالصواني علي أن توضع الصواني في أماكن مرتفعة عن الأرض مع توفير الحماية لها أيضا من الظروف الجوية غير المناسبة.

 

 

- عمل التقسية قبل نقل الشتلات وذلك برفع الأقبية البلاستيكية تدريجيا (بالعروة الصيفي المبكرة) ومنع الري قبل النقل بفترة (5-7 أيام) بالأراضي الرملية ، و(12-20) يوما بالأراضي الطينية ، وفي حالة الصواني قبل النقل بيومين ، ويفضل رش المشتل بمحلول السوبر فوسفات 1% قبل تقليع ونقل الشتلات بيومين وكذا تعفير المشتل بالكبريت بعد محلول السوبر فوسفات بيوم واحد كذلك يفضل رش المشتل باحدي المبيدات الفطرية قبل تقليع الشتلة وكذلك يتم رشه باحدي مبيدات الذبابة المتخصصة قبل النقل مباشرة .

 

 

- يجب حماية المشتل من الآفات الحشرية والمرضية ، ومن الظروف الجوية غير المناسبة – ومن الطيور خاصة عند بداية الانبات وعدم تقليع الشتلة الا بعد وصولها الي الطور المناسب كما سيأتي في مواصفات الشتلة الجيدة .

 

 

# طرق زراعة المشتل وكمية التقاوي الموصي بها :

 

 

يفضل معاملة البذور بالمطهر الفطري قبل الزراعة بمعدل 3 جرام ريزولكس أو 2 جرام توبسين أو كابتان 3 جرام / أو مون كت 3 جرام / كجم بذرة للوقاية من أمراض التربة وحتى ولو كانت البذور معاملة ، ويزرع المشتل باحدي الطرق الآتية وذلك علي حسب نوعية البذور (صنف أو هجين) كذلك نوع ضوء التربة وحالتها :

 

 

1 - الزراعة في صواني وهي السائدة حاليا :

 

 

وذلك في حالة الهجن لارتفاع أسعار البذور واذا كانت الصواني مستعملة يتم غسلها من الأتربة ثم تطهيرها بغمسها في محلول الفورمالين 40% أو كلوراكس 30سم3 / لتر ماء لمدة خمس دقائق وتنشيرها للتجفيف ثم تعبأ ببيئة البيت موس المخصب ويجب معادلتها وتخصيبها كالآتي :

 

 

بالة بيت موس + 3 جوال فيرموكيوليت (يتم الخلط والتجانس جيدا في وجود الماء) + 4 كجم بودرة بلاط + 400 جم سلفات نشادر + 500 جم سوبر فوسفات + 300 جم سلفات بوتاسيوم + 30 جم سلفات ماغنسيوم + 75 جم بنليت أوتوبسين أو ريزولكس كمطهر ، ويتم الخلط جيدا ويمكن اذابة الكميات الصغيرة في الماء واستخدامها في عمليات الخلط وتترك بعد التقليب وتكمر لمدة 24 ساعة ويعاد تقليبها مرة أخري ثم تعبأ الصواني وتزرع البذور بكل عين بذرة علي أن يزرع حوالي 15 عينا ببذرتين لاستخدامها في عمليات ترقيع الصواني وتوضع الصواني في مكان مرتفع عن الأرض ثم الري حسب الحاجة ويراعي الري بأحد المحاليل المغذية مرة كل 3-4 ريات ، وذلك بعد تكوين أول ورقة حقيقية ويفضل كمر الصواني بالبلاستيك بعد الزراعة مباشرة 1-2 يوم بالصيف ، 3-4 أيام بالشتاء مع عدم الري أثناء الكمر ويساعد ذلك علي سرعة الانبات وتقليل مياه الري المضافة خلال مرحلة نمو الجنين للاقلال من فرص تعفن البذور . كذلك يعمل ذلك علي توفير الدفء الذي يساعد علي النمو السربع علي أن يكون البلاستيك المستخدم في الكمر أسفل الصواني ومحيطا بها وأن توضع أحد الصواني الفارغة فوق أعلي صينية منزرعة في صفوف الصواني المكمورة .

 

 

 

2  - زراعة المشتل بالطريقة التقليدية القديمة وذلك في حالة الأصناف :

 

 

أ‌ - الزراعة في سطور أحواض :

 

 

تستخدم في الأراضي الرملية والخفيفة بعمل أحواض 2×1 أو 2×2 متر ويعمل داخل الأحواض سطور علي أبعاد 20 سم وتنثر البذور بعمق 1 سم ثم تغطي بالطمي أو الرمل مع اعطاء الرية الأولي ببطء ثم يكون الري بعد ذلك حسب الحاجة وعند ضعف أو اصفرار الشتلات يتم اعطاء تغذية ورقية علي أن يكون احداها بالعناصر الصغري ويبدأ الرش تدريجيا باحدي الأسمدة المركبة فتبدأ أولا بمعدل 1.5 جرام / لتر ماء الي أن يصل الي 2.5 جرام من السماد المركب / لتر ماء .

 

 

ب‌ - الزراعة علي خطوط :

 

 

تستخدم اذا كانت الأرض طينية ثقيلة فيتم التخطيط بمعدل 14 خطا / قصبتين ، والزراعة في سطور علي جانبي الخط في الثلث العلوي والتغطية بالطمي أو الرمل ويجب أن يصل ماء الري للبذور بالنشع بعد رية الزراعة .

 

 

ويراعي تنظيم نثر البذور وعدم وجود تكتلات أو كثافة في نثر البذور حتى لاتنتج شتلات ضعيفة .

 

 

ت‌ - الزراعة علي مصاطب :

 

 

تستخدم في الأرض الطينية الخصبة الخالية من الأملاح بعمل مصاطب عرض متر والمسافة بين السطور علي ظهر المصطبة 12-20 سم وزراعة البذور والتغطية ثم الري الجيد وفي الريات التالية يجب وصول المياه لمستوي البذور بالنشع وهي من أفضل الطرق بعد الصواني ، وتستخدم هذه الطرق في حالة الزراعة ببذور الأصناف ويراعي في هذه الطرق اضافة الطعم السام ضد الحفار بعد الري والتخلص من الحشائش فورا بمجرد ظهورها .

 

 

# كمية التقاوي :

 

 

يحتاج الفدان في حالة الهجن 30-50 جم بذور وذلك حسب قوة الهجين المستخدم وعدم البذور بالجرام وتزرع في صواني .

 

 

- أما في حالة الأصناف فان كيلو جرام بذور ينتج شتلات تكفي مساحة 5-6 أفدنة وذلك في الأصناف محدودة النمو الخضري مثل بيتو 86، يوسي 97 .

 

 

- أما في حالة الأصناف قوية النمو مثل فلوراديد – مجموعة المارمند كذلك في حالة أصناف كاسل روك وسوبر سترين بي فان كيلو جرام بذور ينتج شتلات تكفي لمساحة6-8 أفدنة ويجب أن تكون البذور من جهة موثوق منها وأن تكون فترة عمرها لاتزيد عن 4-5 سنوات حسب تخزين البذور .

 

 

# مواصفات الشتلة الجيدة :

 

 

يكون عليها من 4-5 أوراق حقيقية – طولها حوالي 12 سم سميكة الساق غير مسرولة – ذات مجموع جذري جيد – خالية من أية تشوهات – خالية من الأمراض خاصة الفيروسية وعدم اصابتها بالذبابة البيضاء أو المن كذلك خالية من الاصابة بمرض عفن الرقبة أو أعفان الجذور ، ويجب غمس المجموع الجذري وجزء من الساق في محلول من مطهر فطري (فيتافاكس 1.5 جرام لكل لتر ماء أو ريزولكس ثيرام 3 جرام لكل لتر + مبيد فطري ريدوميل أو دياثين 3 جرام / لتر ماء أو مون كت 3 جرام معاملة بذرة في المشتل وذلك قبل الشتل مباشرة كذلك يجب رش تربة المشتل مع ملامسة محلول الرش لجزء من ساق الشتلة باحدي المطهرات والمبيدات الفطرية مرة كل أسبوع .

 

 

# اعداد وتجهيز التربة للزراعة :

 

 

حرث الأرض جيدا وتسويتها وازالة ما بها من مخلفات زراعية ويراعي اتباع دورة ثلاثية علي الأقل ان لم تكن خماسية واضافة أسمدة قبل الزراعة أثناء الاعداد وقبل التخطيط كالتالي :

 

 

- اضافة السماد البلدي المكمور وعدم استخدام الأسمدة العضوية الحديثة أو غير المكمورة ويتم كمر السماد قبل اضافته للتخلص من بذور الحشائش وبيض الحشرات والنيماتودا كالآتي :

 

 

- يوضع السماد في حفرة أو كومة في طبقات بالتبادل مع مخلفات المزرعة وبقايا النباتات بعد تكسيرها وللمساعدة علي التحلل والاستفادة يضاف 50 كجم كبريت زراعي + 25 كجم سوبر فوسفات + 20 كجم سلفات نشادر لكل طن سماد ويقلب جيدا مع توفر الرطوبة 75% وتغطي الكومة لفترة من 3-4 شهور حتى تمام التحلل ثم يضاف للتربة بمعدل 20-30 م3 / فدان للأراضي الطينية وبمعدل 30-40 م3 / فدان للأراضي الرملية ، وفي حالة استخدام سماد الدواجن يضاف نصف هذه الكمية كما يمكن اضافة الكومبوست المصنع مع ضمان جودته ويستخدم بمعدل 10 طن / فدان وخاصة في الأراضي الرملية ، ويضاف مع السماد العضوي بعض الأسمدة الكيماوية قبل الزراعة وأثناء الاعداد كالآتي :

 

 

# اضافة الأسمدة الكيماوية قبل الزراعة :

 

 

· أولا : اضافة أسمدة ما قبل الزراعة في الأراضي القديمة :

 

 

أثناء تجهيز الأرض وقبل اجراء التخطيط المناسب للصنف أو الهجين تضاف الأسمدة التالية لكل فدان :

 

 

1 - في حالة اضافة الأسمدة العضوية الموضحة يتم اضافة كل كمية السماد الفوسفاتي حتى يتم خلطه جيدا بالسماد العضوي ويضاف معدل 400 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم وذلك مع وقف اضافة السماد العضوي حتى يتم خلطهما مع بعض جيدا .

 

 

2 - في حالة الزراعة عقب أرز أو قمح يتم اضافة 100 كجم سماد سلفات نشادر لتنشيط البكتيريا علي تحلل مخلفات الأرز أو القمح وتعويض الفاقد من الآزوت في التربة .

 

 

3 - في حالة عدم اضافة أسمدة عضوية في الأراضي الجيرية أو عالية القلوية يتم اضافة كمية سماد السوبر فوسفات الموضحة بعاليه علي دفعتين متساويتين الأولي أثناء الاعداد والتجهيز والثانية مع الدفعة الأولي عند رية المحاياة ، هذا بالاضافة الي أنه يفضل اضافة 150 كجم كبريت زراعي أثناء التجهيز + 50 كجم سلفات البوتاسيوم ، وحتى تكون هناك استفادة عالية من الكبريت يفضل نثره علي ريشة الزراعة بعد التخطيط ثم تقليبه بالفأس بالتربة ليكون بعد ذوبانه في مستوي جذور الشتلات وتوجد استجابه لاضافة الكبريت الزراعي حتى 400 كلو جرام لكل فدان ويفضل اجراء رية كدابة قبل رية الشتل والزراعة .

 

 

· ثانيا : اضافة أسمدة ماقبل الزراعة في الأراضي الجديدة :

 

 

يتم عمل فج في أماكن خراطيم الري وبعمق 25 سم ويضاف فيه مخلوط الأسمدة الآتية علي أن تقلب بالتربة جيدا (تخلط مع التربة) وذلك لكل فدان وهي كالآتي :

 

 

40م3 سماد بلدي متحلل أو مكمور أو نصف هذه الكمية من سماد الدواجن أو 10 طن من الكمبوست + 200 كجم سوبر فوسفات أو نصف هذه الكمية من التربل + 50 كجم سلفات البوتاسيوم + 100 كجم سلفات نشادر + 150 كجم كبريت زراعي + 25 كجم سلفات الماغنسيوم وبعد أن تخلط جيدا بالتربة يتم الردم عليها ويفتح عليها الري لمدة 3-4 ساعات قبل اجراء عملية الزراعة ويفضل أن يكون هذا الري علي فترات 3 أيام قبل الشتل علي الأقل لضمان عملية تخمر الأسمدة وتجنبا لأضرار هذا التخمر علي الشتلة المنزرعة .

 

 

# التخطيط ومسافات الزراعة :

 

 

- الأصناف ذات النمو المحدود مثل بيتو 86- ويوسي 97 يخطط بمعدل 7 خطوط / قصبتين ، مسافة الزراعة 25 سم .

 

 

- الأصناف والهجن متوسطة النمو مثل كاسل روك – سترين بي – سوبر استرين بي – هجين مادير 7 خطوط / 2 قصبتين ، مسافة الزراعة 30 سم بين النباتات وكذلك جميع الهجن الخاصة بالتصنيع .

 

 

- الأصناف والهجن قوية النمو مثل مجموعة المارمند – فلوراديد وبقية الهجن يخطط بمعدل 6 خطوط / قصبتين ، مسافة الزراعة 40-50 سم وتم توضيح ذلك قرين كل هجين أو صنف ، أما في حالة الزراعة علي النقاطات بالأراضي الجديدة تحت نظام الري بالتنقيط فتزرع هذه الهجن علي مسافات 50 سم وعرض المصطبة لايقل عن 150 سم . ويمكن في حالة الهجن متوسطة النمو الخضري تستخدم خراطيم أبعاد النقاطات 30 سم ويزرع نقاطين بنظام رجل غراب وترك نقاط وفي هذه الحالة يمكن زيادة عدد النباتات بالفدان 45% .

 

 

# طرق الزراعة :

 

 

يفضل اجراء الشتل بعد الظهر أو في الصباح الباكر تفاديا لدرجات الحرارة المرتفعة (ذلك في العروة النيلية والشتوية والصيفية العادية) وتتوقف طريقة الزراعة علي حالة الشتلة وقت الزراعة من حيث حجمها واذا كانت منزرعة بالصواني أو بالطريقة العادية .

 

 

# الشتل في وجود الماء (وذلك في حالة الشتلة الناتجة من المشتل التقليدي) :

 

 

تناسب الشتلات المثلي (طول الشتلة 12-14 سم) ذات مجموع جذري جيد وناتجة من مشتل منزرع بالطريقة التقليدية .

 

 

يتم ري الأرض علي الهاديوتشتل النباتات في الثلث العلوي من الخط ويراعي المحافظة علي المجموع الجذري وعدم انثناءه لأعلي وتثبيت الشتلة والزراعة علي الريشة البحرية (بالنسبة للزراعات الصيفية والخريفية) وعلي الريشة القبلية للزراعات الشتوية والصيفية المبكرة .

 

 

وعموما يفضل اجراء رية كدابة قبل الزراعة للمساعدة علي تحلل وتخمر الأسمدة وامتصاص حرارة التربة وتثبيتها وتهيئة مرقد جيد لجذور الشتلات .

 

 

كذلك في حالة رش مبيد حشائش يتم قبل اجراء الرية الكدابة ويوصي باجراء الري بعد الشتل بفترة 3-4 أيام حسب درجة الحرارة ثم الترقيع .

 

 

# الزراعة بالوتد :

 

 

هذه الطريقة تناسب الشتلات ذات الحجم الكبير التي تأخر موعد نقلها أو التي زاد حجمها وفيها يتم ري الأرض رية كدابة وعندما تستحرث تتم الزراعة بالوتد لعمق يسمح بدخول المجموع الجذري وجزء من الساق ويحكم الغطاء حولها ثم الري مباشرة ويمكن اضافة دفعة سماد تنشيطية بمعدل 50 كجم نترات نشادر تكبيشا بجوار النباتات ، وتعتبر هذه الطريقة من أفضل الطرق وتنخفض فيها نسبة الغياب كذلك تسمح باضافة دفعة تنشيطية من الأسمدة بعد الشتل وأمام الري ، ويوصي باستخدامها في حالة زراعة الشتلات الناتجة من الصواني .

 

 

# زراعة الشتلات الناتجة من الصواني بالصلايا (مكعبات التربة حول الجذور) :

 

 

يتم عمل جور صغيرة بحجم مكعب الشتلة الذي تنقل به الشتلة عن طريق دفع المكعب من أسفل الصينية من الثقب السفلي ويساعد علي ذلك منع الري قبل الزراعة بمدة 24-48 ساعة ، وقد تتم بعد اجراء رية كدابة وهي الأفضل أو بدون علي أن يتم الري بعد تمام الزراعة مباشرة ويفضل اضافة دفعة تنشيطية من سماد نترات النشادر أمام الري تكبيشا بجوار الشتلة وخاصة في حالة الهجن وبكمية حوالي 50 كجم للفدان ، وفي حالة الري بالتنقيط توضع بجوار النقاط ، وفي حالة الري بالغمر توضع علي بعد حوالي 5 سم من الشتلة .

 

 

# الترقيع ومكافحة الحشائش :

 

 

يتم في أماكن النباتات الغائبة من الشتلات من نفس المشتل أو الصواني ولاتفضل طريقة ترقيد شتلات ثم اعادة خلعها للترقيع ، ويتم الترقيع أثناء رية التجربة التي تتم بعد حوالي 3-4 أيام من الشتل ويفضل اجرائها أيضا مساء أو في الصباح الباكر .

 

 

الحشائش من أخطر مصادر الاصابة بالحشرات والأمراض لذا يجب التخلص منها سواء وسط الزراعات أو علي حواف الحقل أو علي القنوات أو حول الخراطيم أو شبكة الري وذلك عن طريق:

 

 

1 - العزيق اليدوي : وتتم العزقة الأولي بعد 2-3 أسابيع من الزراعة في صورة خربشة لسد الشقوق وازالة الحشائش الصغيرة – العزقة الثانية والثالثة كل 15-20 يوما ويتم ازالة الحشائش مع نقل جزء من الريشة البطالة للعمالة مع تعميق باطن الخط حتى تكون النباتات في وضع غير مباشر لحركة مياه الري ويفضل اجراء الري بعد العزيق بـ 2-3 أيام كذلك يفضل اجراء تطبيق للعزيق وخاصة اذا كانت هناك دفعة سماد سوف تضاف حتى يمكن تغطيتها قبل الري وتتوقف الفترة بين العزقة والأخري علي نوع التربة وكثافة الحشائش .

 

 

2 - مكافحة الحشائش كيماويا : اذا كانت الأرض موبوءة بالحشائش الحولية فيمكن الرش بأحد المبيدات الموصي بها فمثلا قبل الشتل استخدام مبيد ستومب 1.7 لتر / 200 لتر ماء أو بعد الشتل بفترة 15-20 يوم بواسطة مبيد سنكور / 300 جم في 200 لتر ماء للفدان ويوصي باستخدام الرشاشة الظهرية في ذلك .

 

 

3- تغطية خطوط الزراعة بالبلاستيك الأسود: وذلك في العروة الشتوية أو الصيفية المبكرة مع وجود أماكن لزراعة الشتلات وتساعد هذه الطريقة علي انخفاض نمو الحشائش وتدفئة التربة حول الجذور وزيادة الامتصاص وقلة تزهر الأملاح وعدم زيادة الري ، كما أنها تؤدي الي التبكير في الانتاج بحوالي 20 يوما وزيادة المحصول بنسبة 25% .

 

 

# الري :

 

 

- يراعي الري المنتظم ويتحدد موعده علي حسب طبيعة الأرض ودرجة الحرارة وعمر النبات ومرحلة النمو ، ولايجب التعطيش الا في الرية الأولي للمساعدة علي انتشار المجموع الجذري وبوجه عام فان زيادة ماء الري وغمر ظهر المصاطب يؤدي الي زيادة الاصابة بالأمراض الفطرية وعفن الثمار .

 

 

- الانتظام في الري عند التزهير والعقد وفي أشهر الصيف يكون الري في الصباح الباكر أو في المساء وعلي الحامي وعدم غمر المصاطب بالماء ويؤدي عدم الانتظام كالتعطيش ثم الري الي تساقط الأزهار والعقد الصغير ، كما أن عدم انتظام الري وزيادته سبب رئيسي في حدوث تشقق الثمار .

 

 

- الأصناف والهجن المبكرة يراعي عدم تعطيش النباتات بعد الزراعة ، وتقليل فترات الري في بداية النضج ، ويمنع الري بعد تلوين حوالي 30% من الثمار وذلك في حالة الأصناف والهجن ذات فترة الجمع القصيرة وخاصة المنزرعة بغرض التصنيع .

 

 

- يجب عدم التعطيش ثم الاشباع وخاصة أثناء تكوين الثمار وبداية النضج لأن ذلك من أهم العوامل التي تزيد من تشقق الثمار وانتشار مرض عفن طرف الزهرة القمي .

 

 

 

- الري علي الحامي وعلي فترات متقاربة عند وجود نسبة من الملوحة لابعاد مناطق تزهر الأملاح بعيدا عن النباتات .

 

 

- بوجه عام يحتاج فدان الطماطم في الري بالغمر بالموسم حوالي 2500- 3 الآف متر مكعب حسب طول الموسم ودرجات الحرارة الزائدة .

 

 

- يتوقف موعد الري في الأراضي القديمة علي حسب نوع التربة وموسم الزراعة مع الاهتمام بالملاحظات السابقة ولايخضع لفترة ثابتة .

 

 

- ويختلف نظام الري بالأراضي الجديدة تحت نظام الري بالتنقيط عنه في الأراضي القديمة وفيما يلي جدول يوضح الاحتياجات المائية للطماطم بالأراضي الجديدة والتي قد تزداد قليلا أو تنقص طبقا لنوع التربة ودرجة حرارة الموسم ويجب ألا يزيد تركيز عنصر البورون في مياه الري عن 1-2 جزء في المليون ، وأكثر من 3 جزء في المليون لاتصلح للزراعة ، كما أنه في حالة زيادة ملوحة مياه الري يجب زيادة عدد مرات الري وكميته لابعاد دائرة تزهر الأملاح عن النباتات – والمعروف أن زيادة الملوحة تؤدي الي صغر حجم الثمار عن معدلها ويزداد محتواها من المواد الصلبة الذائبة الكلية t.s.s .

 

 

# جدول يوضح الاحتياجات المائية لفدان طماطم تحت نظام الري بالتنقيط خلال فصول السنة :

 

 

"الكمية باللتر / نبات يوميا . ويمكن تقدير الكمية للفدان علي حسب عدد النباتات والنقاطات بالفدان "

 

 

 

 

 

الفترة من والي

 

أعمار النباتات

 

من تاريخ الشتل حتى عمر شهر

 

من عمر شهر- عمر شهرين

 

من عمر شهرين حتى قبل توقف الجمع بعشرة أيام

 

من ديسمبر حتى فبراير

 

من 0.75 لتر – 1 لتر للنبات

 

من 1.25 لتر – 1.75 لتر للنبات

 

من 2.5 لتر – 3 لتر للنبات

 

من مارس حتى مايو

 

من 1.5 – 2.5 اتر للنبات

 

من 2.5 – 3 لتر للنبات

 

من 3-4.5 لتر للنبات

 

من يونيو حتى أغسطس

 

2-3 لتر للنبات

 

من 3-4 لتر للنبات

 

من 4.5 – 6 لتر للنبات ويفضل اضافتها مناصفة صباحا ومساء

 

من سبتمبر حتى نوفمبر

 

من 1.5-2.5 لتر للنبات

 

من 2.5 – 3 لتر للنبات

 

من 2.5 – 4 لتر للنبات

 

 

 

 

 

· ملاحظة :

 

 

قد لايكون الري يوميا في بعض المواسم خاصة في الأرض الطفلية التي تحتفظ بالمياه أكبر فترة ممكنة ، وعموما الري بالأراضي الرملية عند سعة حقلية 70-80% .

 

 

وتتوقف فترة الري علي حسب تصريف النقاطات – وتقدر الكمية اللازمة للفدان علي حسب عدد الشتلات به – وتضاف الكمية الموضحة نصفها صباحا والنصف الآخر مساء في حالة ارتفاع درجة الحرارة كذلك في الأعمار الأولي للنباتات وقد تزداد الكميات قليلا طبقا لارتفاع درجات الحرارة ونوع التربة اذا كان بها نسبة عالية من الرمل الخشن . كذلك عند الزراعة علي الأسلاك . أو قد تقل الكمية اذا كان نوع التربة يحتفظ بالرطوبة وعند توقف الري لأي سبب كعطل في شبكة مياه الري وتعرض النباتات للعطش فيبدأ الري تدريجيا بعد ذلك وفي الصباح الباكر أو مساء حتى لاتتأثر الثمار بالتشقق أو الأزهار بالتساقط .

 

 

# التسميد (أسمدة مابعد الزراعة) :

 

 

· أولا : في الأراضي القديمة وتحت نظام الري بالغمر :

 

 

1- في حالة عدم اضافة كمية السوبر فوسفات كلها أثناء التجهيز تضاف بقية الكمية أثناء رية المحاياة – كما يفضل اضافة الدفعات الأولي من السماد الآزوتي في صورة سلفات النشادر ، أما الدفعات بعد ذلك فتكون في صورة نترات نشادر ويفضل اضافة دفعة من نترات الكالسيوم ، "نترات الجير المصري" خاصة عند نمو وتكوين الثمار ويتم الري مباشرة بعد التسميد ويفضل تغطية السماد بجزء من التربة ، ويكون ذلك ضروريا اذا تأخر الري بعد اضافة السماد .

 

 

2- في حالة انخفاض درجات الحرارة عن 20م يضاف السماد الآزوتي في صورة يوريا كذلك عند ارتفاع ملوحة التربة أو مياه الري ولايتم لاتسميد باليوريا عند ارتفاع درجات الحرارة أو بعد اكتمال نمو الثمار – ويفضل اضافتها في بداية الشتل خاصة اذا كانت النباتات ضعيفة .

 

 

3- اضافة العناصر الصغري رشا علي المجموع الخضري باستخدام العناصر المخلبية من الحديد – الزنك – المنجنيز بمعدل 1 جرام لكل لتر ماء بعد شهر من الشتل ، وتكرر لعدد 3 مرات كل 15 يوما وعند اضافتها في صورة سلفات تضاف بمعدل 3 جرام لكل لتر ماء مع اضافة اليوريا بمعدل 0.5% كعامل مخلبي .

 

 

4- يفضل عدم اضافة الأسمدة في باطن الخطوط ولكن صدر المصطبة أسفل النباتات وتضاف تكبيشا في الدفعة الأولي ثم سرا بعد ذلك ، ويكون الري عقب التسميد مباشرة أو عند التأخير يتم الترديم علي السماد ، وفيما يلي جدول يوضح الاحتياجات السمادية لفدان طماطم ومواعيد اضافتها ، وهذه الكميات قد تزاد قليلا أو تقل بنسبة 25% حسب المحصول السابق ونوع التربة وقوة الهجين المنزرع .

 

 

5- تحت نظام الري بالغمر في الأراضي الخفيفة أو الرملية تضاف كميات الأسمدة التالية بعد تقسيمها مناصفة علي أن تضاف رية أي _رية بالسماد والأخري بدون سماد) . وبوجة عام تحت هذه الظروف فان كميات السماد تزاد بنسبة 25-50% عن الأراضي الطميية أو الخصبة .

 

 

جدول يوضح كميات الأسمدة ونوعيتها ومواعيد اضافتها كجم / فدان تحت نظام الري بالغمر في الأراضي القديمة :

 

 

 

 

 

دفعة التسميد

 

موعد الاضافة

 

الأصناف والهجن المبكرة وذات النمو الخضري المتوسط وذات فترة جمع قصير

 

الأصناف والهجن القوية وذات فترة الجمع الطويلة "المتأخرة"

 

الأولي

 

بعد الشتل بفترة 15-20 يوما أمام رية المحاياة

 

150 كجم سلفات نشادر + 50 كجم سلفات بوتاسيوم

 

200 كجم سلفات نشادر + 100 كجم سلفات بوتاسيوم

 

الثانية

 

بعد الشتل بحوالي 45-50 يوما

 

200 كجم سلفات نشادر + 100 كجم سلفات بوتاسيوم

 

250 كجم سلفات نشادر + 100 كجم سلفات بوتاسيوم

 

الثالثة

 

بعد الشتل بحوالي 70-75 يوما

 

200 كجم نترات الجير أو 100 كجم نترات نشادر

 

300 كجم نترات الجي أو 150 نترات نشادر

 

الرابعة

 

بعد 90 يوما من الشتل

 

100 كجم نترات الجير أو 50 كجم نترات النشادر

 

200 كجم نترات نشادر + 100 كجم سلفات بوتاسيوم

 

الخامسة

 

بعد الجمعة الثانية للأصناف والهجن القوية

 

------

 

200 كجم نترات الجير أو 100 كجم نترات نشادر

 

 

 

 

 

· ثانيا : التسميد في الأراضي الجديدة تحت نظام الري بالتنقيط :

 

 

يتم اضافة المعدلات التالية 3-4 مرات أسبوعيا بعد نجاح الشتل (4-5 أيام من الشتل) وذلك من خلال السمادة . ويفضل أن تكون الأسمدة خلال فترة مابعد الشتل في صورة سماد مركب كامل (19-19-19) أو (20-20-20) بمعدل 3-4 كجم 5 مرات سبوعيا ولفترة العشرون يوما الأولي بعد الشتل لسهولة الامتصاص والاذابة والاستفادة ويمكن بعد ذلك استخدام الأسمدة الفردية الموضحة بالجدول التالي :

 

 

جدول يوضح كميات ومواعيد اضافة الأسمدة موضحا بالكيلوجرام للفدان خمس مرات أسبوعيا تحت نظام الري بالتنقيط :

 

 

 

 

 

موعد الاضافة

 

في حالة استخدام الأسمدة المركبة المتوازنة مثل (19-19-19) أو (20-20-20) تضاف الكميات الموضحة 3-4 مرات أسبوعيا

 

في حالة استخدام الأسمدة الفردية

 

بعد استقرار الشتل وحتى 30 يوما من الشتل

 

4 كجم سماد مركب فقط 4 مرات بالأسبوع

 

يوريا

 

2 كجم مرة واحدة أسبوعيا

 

سلفات نشادر

 

3 كجم 4 مرات أسبوعيا

 

نترات نشادر

 

سلفات بوتاسيوم 3 كجم مرتين أسبوعيا

 

حمض الفوسفوريك

 

2.5 كجم مرتين أسبوعيا

 

بعد 30 يوما الي 60 يوما من الشتل

 

6 كجم سماد مركب + 4 كجم سلفات بوتاسيوم 3 مرات أسبوعيا أو 4 كجم سماد مركب 19-19-19+4 كجم سماد 13-13-43

 

 

 

4-5 كجم 3 مرات أسبوعيا

 

6 كجم مرتين أسبوعيا

 

2 كجم مرتين أسبوعيا

 

بعد شهرين من الشتل وحت قبل توقف الجمع بعشرة أيام

 

8 كجم سماد مركب 19-1919+6 كجم سلفات بوتاسيوم أو 6 كجم سماد مركب 13-3-43+6 كجم سماد مركب 19-19-19

 

 

 

6 كجم مرتين أسبوعيا ويضاف مرة بالأسبوع 5 كجم نترات كالسيوم

 

8 كجم ثلاث مرات أسبوعيا

 

1.5 كجم ويوقف مع بداية النضج

 

 

 

 

 

· ملاحظة : تخفض الأسمدة تدريجيا عند جمع 40-50% من المحصول وتوقف نهائيا قبل توقف الجمع بعشرة أيام وقد تزداد الكميات الموضحة بالجدول حسب نوع الهجن وقوته وفترة بقائه بالأرض أيضا في حالة زراعة الهجن غير محدودة النمو علي دعامات "الزراعة السلكية" .

 

 

· ويلاحظ الآتي :

 

 

1- يضاف للفدان بعد العقد مباشرة 150 كجم نترات كالسيوم تكبيشا علي ثلاث دفعات بين الدفعة والأخري 15 يوما بجوار النقاطات أو تضاف مرة أسبوعيا من خلال السمادة في كل مرة 6 كجم وحتى بداية الجمع علي أن تكون في صورة نترات الكالسيوم الذائبة اذا أضيفت في السمادة حتى لاتنتشر الاصابة بعفن طرف الزهرة القمي في الثمار – أو يضاف أي سماد ورقي مرة كل 10 أيام به نسبة مرتفعة من الكالسيوم .

 

 

2- تضاف العناصر الصغري امارشا علي المجموع الخضري بعد شهر من الشتل مرة كل 15 يوما لعدد 4 مرات باستخدام العناصر المخلبية 100 جرام لكل من الحديد والزنك والمنجنيز + 25 جرام نحاس وذلك لكل 100 لتر ماء – أو تضاف من خلال السمادة بعد شهر من الشتل لعدد 4 مرات كل 15 يوما باستخدام مخلوط من سلفات الحديد والزنك والمنجنيز بمعدل 250 جرام لكل منها + 50 جرام نحاس وتذاب وتوضع في السمادة – ويمكن اضافتها في يوم الري بالماء فقط .

 

 

واذا كانت درجة القلوية في التربة مرتفعة أو الأملاح بها مرتفعة فيفضل اضافة العناصر الصغري رشا علي المجموع الخضري في الصورة المخلبية .

 

 

3- يستخدم حمض النيتريك بمعدل 1 كجم لكل متر مكعب ماء في أيام الري بالماء فقط لتنظيف النقاطات واذابة الأملاح المتجمعة حول النقاطات .

 

 

4- عند زيادة ملوحة ماء الري عن 2000 جزء في المليون يمكن استخدام اليوريا كمصدر للتسميد الآزوتي ويراعي نسبتها – كما يمكن تقسيم كميات الأسمدة كل 6 مرات أسبوعيا بدلا من 5 مرات مع ملاحظة ان استخدام التغذية بالأحماض الأمينية والزنك المخلبي تقلل من أضرار الملوحة .

 

 

5- يجب أن تكون هناك فترة من الري بدون أسمدة عقب برنامج التسميد لعدم انسداد النقاطات والتخلص من بقايا الأسمدة وبمعني اخر عند تنفيذ برنامج التسميد من خلال السمادة يفضل أن تكون أول 5 دقائق ري بالماء فقط – كذلك اخره – 10 دقائق ري بالماء فقط واضافة الأسمدة يكون مابين ذلك علي حسب نوع السمادة أو السحب منها في الشبكة .

 

 

6- عند ارتفاع قلوية التربة بفضل اضافة دفعة كبريت زراعي تكبيشا بالقرب من النقاطات وخربشتها بالتربة بمعدل 100-150 كجم للفدان مع بداية التزهير .

 

 

# عملية الكبرتة :

 

 

لتعفير الطماطم بالكبريت الزراعي بعد حوالي 25 يوما من الشتل أي بعد رية المحاياة وحتى بداية الجمع أهمية كبيرة جدا في الوقاية من كثير من الآفات والأمراض ، كما أن له أهمية في التبكير في نضج الثمار وانتظام تلوينها بالاضافة الي كونه عنصر مغذي للنبات ، ويتم تعفير النباتات بمعدل 10-15 كجم للفدان باستخدام العفارة أو طبقات من الشاش وينصح بعدم استخدام الخيش في التعفير . وقد تزداد هذه الكمية الي 25 كجم للفدان في حالة الهجن القوية – كما أن الكبريت طارد للعديد من الحشرات ، كما أنه يفضل أن تعفر طبقة رقيقة من الكبريت علي ظهر المصاطب قبل أن تفترش النباتات عليها وتعمل هذه الطبقة علي وقاية عروش النباتات الملامسة بسطح التربة من العديد من الفطريات وأعفان الثمار .

 

 

ويجب اعادة التعفير بالكبريت بعد سقوط الأمطار – كما أنه يجب تأجيل التعفير به بعد أي برنامج رش سواء حشري أو مغذي وأن تكون هناك فترة لاتقل عن يومين علي الأقل بعد رش المجموع الخضري والتعفير بالكبريت – ويفضل عدم التعفير عند ارتفاع درجات الحرارة في يوليو وأغسطس وخاصة اذا كانت هناك ثمار في بداية طور النضج والجمع – كما أن للتعفير بالكبريت خاصة في فصل الشتاء وعند انخفاض درجات الحرارة تأثير وقائي لتحمل البرودة ووقاية النباتات الي حد ما من أضرار البرودة والصقيع .

 

 

# بعض المعاملات المساعدة علي تحسين العقد :

 

 

1- عند انخفاض درجات الحرارة أو ارتفاعها يمكن الرش الورقي باحدي مركبات تثبيت العقد مثل مركب أمكوتون 60 جرام / 100 لتر ماء أو مركب توماسيت بمعدل 50 جرام /100 لتر ماء وذلك بعد التزهير بفترة 15 يوما ثم تكرر مرة أخري بعد 15-20 يوما .

 

 

2- يفضل مع بداية التزهير بالرش الورقي مرتين الي ثلاث مرات بالمركبات المحتوية علي الفوسفور والبوتاسيوم ويمكن خلطها واضافتها مع مركبات تثبيت العقد .

 

 

3- يمكن في حالة بداية الاصابة بالفيرس الرش الورقي بمحلول مكون من بيرليكس 3 قرص / 100 لتر ماء + أحماض أمينية 150 سم3 / 100 لتر ماء + زنك مخلبي 150 سم3 ، ويمكن أن يكرر مرتين أو ثلاثة كل 12 يوما فتؤدي الي تحسين العقد وتخفيف أضرار الاصابة الفيرسية .

 

 

4- يمكن رش الخميرة بعد شهر من الشتل وتكرر 3 مرات بين المرة والأخري 15 يوما بمعدل 1.5 جرام خميرة لكل لتر ماء وتنشط الخميرة بالسكر ويؤدي ذلك الي زيادة المحصول وحجم الثمرة – ولايتم الرش بعد تكوين الثمار .

 

 

# أمراض الطماطم :

 

 

· أولا: الأمراض الفسيولوجية :

 

 

1- عفن طرف الزهرة القمي :

 

 

v الأسباب :

 

 

- نقص عنصر الكالسيوم .

 

 

- عدم انتظام الري .

 

 

- اضافة كميات زائدة من سلفات النشادر .

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- تظهر منطقة القمة في الزهرة في حالة تعفن لونه بني يميل للاسود .

 

 

v المكافحة :

 

 

- عدم تعريض النباتات للعطش ثم الري .

 

 

- الاهتمام باضافة الأسمدة العضوية خاصة في الأراضي الرملية .

 

 

- يجب أن تكون اخر دفعة من السماد الآزوتي في صورة نترات الجير .

 

 

- الرش بالأسمدة الورقية التي بها كالسيوم مخلبي مثل :

 

 

ميكروكات كالسيوم / بورون يحتوي علي 6% كالسيوم مخلبي أو سوليد اكسترا يحتوي علي 7% كالسيوم أو جولدن كالبور يحتوي علي 11% كالسيوم مخلبي أو كالسيوستار 14% كالسيوم أو بورامين به 19% كالسيوم .

 

 

2- تشقق الثمار :

 

 

v أسبابه :

 

 

- صفة وراثية يساعد علي ظهورها العطش (الاختلال المائي) .

 

 

v الأعراض :

 

 

- حدوث تشقق في الثمار ، وبزيادة عدم انتظام الري يزداد التشقق وتصاب الثمار بالأعفان التي تفقدها قيمتها التسويقية .

 

 

v العلاج :

 

 

- انتظام الري والاهتمام بالتسميد البوتاسي الذي يعطي صلابة للثمرة .

 

 

3- وجه القط :

 

 

v مظهر الاصابة :

 

 

- تبدو الثمار المصابة بها انحناءات وبروزات كبيرة ومتزاحمة عند الطرف الزهري وتمتد بينها فجوات عميقة الي داخل الثمرة وتعطي مظهر وجه القط .

 

 

v العوامل التي تؤدي الي حدوث هذه الظاهرة :

 

 

- التركيب الوراثي :

 

 

وجد أن بعض الأصناف حساسة جدا للاصابة بهذه الظاهرة حيث تزداد هذه الظاهرة في الأصناف ذات الثمار المفصصة عديدة المساكن مقارنة بالأصناف محدودة المساكن وخاصة تحت ظروف درجات الحرارة المنخفضة .

 

 

- عند ازهار وعقد الثمار في الجو البارد .

 

 

- استخدام منظمات النمو لتحسين العقد خاصة في الجو البارد مما يؤدي الي تضاعف وانفصال في مبايض الأزهار .

 

 

4- لفحة الشمس :

 

 

v أسبابه :

 

 

- تعرض الثمار للشمس .

 

 

v الأعراض :

 

 

- ظهور بقعة بيضاء مسلوقة علي الثمار وهى لازالت خضراء .

 

 

- باشتداد الاصابة يتحول لون البقعة الي الأصفر الباهت .

 

 

v المكافحة :

 

 

- اختيار أصناف ذات نمو قوي حتى يغطي العرش الثمار .

 

 

- زراعة خطوط من عباد الشمس للمساعدة علي التظليل بمعدل خط كل 3 خطوط طماطم .

 

 

- تغطية الثمار المكشوفة بطبقة من قش  الأرز .

 

 

5- التفاف الأوراق :

 

 

v أسبابه :

 

 

- زيادة معدل الري عن الكمية اللازمة للنبات مع احتفاظ التربة بالماء .

 

 

v الأعراض :

 

 

- التفاف الأوراق السفلية القريبة من سطح التربة .

 

 

- الأطراف المصابة تصبح جلدية الملمس .

 

 

v المكافحة :

 

 

- تعديل برنامج الري .

 

 

- الاهتمام بتحسين المصارف مع خربشة التربة لزيادة بخر الماء منها .

 

 

6- أضرار الصقيع :

 

 

v أسبابه :

 

 

- انخفاض درجة الحرارة عن 8 درجات مئوية .

 

 

v الأعراض :

 

 

- النموات الحديثة يصبح لونها بنفسجي .

 

 

- التفاف الأوراق الحديثة .

 

 

- الثمار تأخذ شكل المسلوق .

 

 

v المكافحة :

 

 

- ري الأرض ليلا عند توقع حدوث صقيع .

 

 

- التسميد العضوي الجيد .

 

 

- الاهتمام بالتسميد البوتاسي والعناصر الصغري .

 

 

- التعفير بالكبريت عندما تبدأ الثمار الدخول في طور النضج .

 

 

· ثانيا : الأمراض الفطرية :

 

 

1- ذبول الباردات :

 

 

v المسببات المرضية :

 

 

هناك عدة فطريات تسبب موت الباردات للطماطم أهمها :

 

 

فطر بثيم وفطر ريزوكتونيا الأعراض المرضية :

 

 

- غياب كثير من الجور وفشل الشتلات في الظهور فوق سطح التربة .

 

 

- قد تحدث الاصابة بعد ظهور الباردات فوق سطح التربة حيث تذبل الشتلات وتموت .

 

 

- تظهر بقعة مائية لونها بني عند منطقة اتصال الشتلة مع سطح التربة .

 

 

v المكافحة :

 

 

- لابد من حفظ البذور في مكان معقم قبل الزراعة .

 

 

- تجنب الزراعة في تربة ذات محتوي عالي من النيتروجين ، بل يمكن اضافة النيتروجين بعد أن يكون للنبات أوراق حقيقية .

 

 

- اذا كان المسبب هو فطر ريزوكتونيا استخدم مون كت بمعدل 3 جم / 1 كجم بذرة معاملة . أو حقن مع ماء الري 500 جم / فدان .

 

 

2- مرض ذبول الفيوزارمي :

 

 

(الذبول وعفن القاعدة) ينتشر هذا المرض في الأراضي الرملية .

 

 

v المسبب المرضي :

 

 

- فطر فيوزاريوم اوكسيسبوريم .

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- تبدأ الأعراض علي النباتات الصغيرة ويحدث سقوط وذبول للأوراق السفلي .

 

 

- تفقد الأوراق لونها الأخضر ثم تذبل وينتهي الأمر بموت النباتات .

 

 

- في أغلب الأحيان جانب واحد من النبات يتحول لون أوراقه الي الأصفر الذهبي بداية الأمر .

 

 

- لاتظهر أي أعراض علي سيقان النباتات المصابة ولكن عند عمل شق طولي في هذه السيقان تظهر الأوعية ملونة بلون بني داكن .

 

 

- الفطر المسبب من فطريات التربة ويدخل للنبات عن طريق الجذور حتى يصل للأوعية الموصلة للماء في الساق ، وتحدث تجمعات داخل هذه الأوعية مما يسبب الذبول .

 

 

v المكافحة :

 

 

- استخدام أصناف مقاومة .

 

 

- الزراعة في أرض لم يسبق اصابتها بالفطر .

 

 

3- اللفحة الجنوبية :

 

 

v المسبب المرضي :

 

 

- فطر سكلوروشيم رولفساي

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- سقوط شديد للأوراق بدون حدوث تغيير في لونها .

 

 

- يظهر علي الساق عفن بني جاف بالقرب من سطح التربة .

 

 

- يغطي قاعدة الساق نمو فطري أبيض بداخل هذا النمو الفطري أجسام لونها بني في حجم البذرة وهي أهم مايميز هذا المرض .

 

 

- بتقدم المرض يحدث ذبول كامل الأجزاء النباتية فوق سطح التربة .

 

 

- الفطر يمكنه مهاجمة الثمار القريبة من سطح التربة .

 

 

- هذا المرض نادر حدوثه تحت الظروف المصرية .

 

 

v المكافحة :

 

 

- ازالة النباتات المصابة وحرقها.

 

 

- اتباع دورة ثلاثية .

 

 

- زراعة أصناف مقاومة .

 

 

- سقي النباتات باحدي المركبات للمطهرات الفطرية مع ملامسة قاعدة الساق .

 

 

4- مرض الندوة البدرية :

 

 

v الفطر المسبب :

 

 

- الترناريا سولاني .

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- تظهر الأعراض المرضية علي النباتات وهي لازالت صغيرة علي هيئة بقع سوداء علي الأوراق القديمة .

 

 

- تستطيل البقع وتتميز بوجود حلقات دائرية حول مركزها وهذه الحلقات تأخذ شكل العين .

 

 

- الأنسجة حول البقع تتحول الي اللون الأصفر .

 

 

- اذا ارتفعت درجة الحرراة والرطوبة وقت حدوث الاصابة فان ذلك يؤدي الي موت كثير من الأوراق .

 

 

- تظهر علي السيقان بقع مشابهه للبقع علي الأوراق وقد تسبب عفن منطقة التاج .

 

 

- الأعراض علي الثمار علي هيئة بقع عند منطقة اتصال بالعنق وهي بقع حلقية غائرة وغالبا ماتسقط الثمار المصابة .

 

 

v المكافحة :

 

 

- اتباع دورة زراعية يراعي فيها عدم تكرار زراعة الطماطم والبطاطس والباذنجان متجاورة .

 

 

- التخلص من النباتات المصابة وحرقها .

 

 

- العناية بالتسميد البوتاسي .

 

 

- الرش كل 15 يوما باستخدام :

 

 

- كوبكس بمعدل 300 جم / 100 لتر ماء(يقاوم الندوة المبكرة والندوة المتأخرة) .

 

 

- بوليرام دي اف بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .

 

 

- بيليز بمعدل 75 جم / 100 لتر ماء (يقاوم الندوة المبكرة والندوة المتأخرة) .

 

 

- اميستار بمعدل 200-300 سم3 / فدان .

 

 

- سكور بمعدل 50 سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

5- الندوة المتأخرة :

 

 

- من أخطر الأمراض التي تصيب الطماطم والبطاطس .

 

 

v المسبب المرضي :

 

 

- يسبب هذا المرض فطر فيتوفثورا انفستانس .

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- الندوة المتأخرة تسبب خسائر تحت ظروف من الجو البارد والرطب .

 

 

- الفطر يمكنه اصابة جميع الأجزاء من النبات .

 

 

- بقع صغيرة علي الأوراق لونها أسود مائية المظهر .

 

 

- تنتشر هذه البقع بسرعة ويظهر عفن أبيض علي حواف السطح السفلي للأوراق .

 

 

- في خلال 48 ساعة يحدث تغير في لون الأوراق والسيقان ويتحول لونها للون البني .

 

 

- تتكون علي الثمار بقع كبيرة سوداء زيتونية تغطي الأنسجة المصابة من سطح الثمرة .

 

 

v المكافحة :

 

 

- استخدام أصناف مقاومة واتباع دورة زراعية يراعي عدم زراعة الطماطم والبطاطس متتالين .

 

 

- الرش كل 7-10 أيام كالتالي :

 

 

- كوبوكس بمعدل 300 جم / 100 لتر ماء .

 

 

- بيليز بمعدل 75 جم / 100 لتر ماء .

 

 

- اميستار بمعدل 200-300 سم 3 / فدان .

 

 

- ريدوميل جولد 250 جم / 100 لتر ماء .

 

 

- أكروبان نحاس 200 جم / 100 لتر ماء .

 

 

6- الانثراكنوز :

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- تظهر الأعراض علي الثمار الناضجة علي هيئة بقع مستديرة غائرة .

 

 

- بزيادة شدة الاصابة تكبر هذه البقع في الحجم ويتحول لونها الي الأسود .

 

 

- في الجو الرطب يتحول لون البقع الي اللون القرنفلي .

 

 

v المكافحة :

 

 

- كوبكس بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء

 

 

- انتراكول أو كوبرانتراكول 300 جم / 100 لتر ماء .

 

 

7- أعفان ثمار الطماطم :

 

 

أ‌- العفن الطري :

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- تظهر علي الثمار بقع مائية عليها نمو الفطر لونه أبيض .

 

 

- بزيادة شدة الاصابة تتشقق الثمار وتخرج من هذه المناطق رائحة كريهة نتيجة لترمم بكتيريا .

 

 

ب‌- العفن الأسود :

 

 

v المسبب المرضي :

 

 

- فطر الترناريا الترناتا .

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- بقع سوداء غائرة نوعا ما علي سطح الثمرة تأخذ شكل حرف 7 .

 

 

- غالبا ما تتكون هذه البقع عند منطقة اتصال الثمرة مع الساق وقد تمتد هذه البقع وتصل الي داخل الثمرة .

 

 

v المكافحة :

 

 

- اتباع دورة زراعية فيها عدم تكرار زراعة الطماطم والبطاطس والباذنجان متجاورة .

 

 

- التخلص من النباتات المصابة وحرقها .

 

 

- العناية بالتسميد البوتاسي .

 

 

- الرش كل 15 يوما باستخدام :

 

 

- كوبكس بمعدل 300 جم/100 لتر ماء (يقاوم الندوة المبكرة والندوة المتأخرة) .

 

 

- بوليرام دي اف بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .

 

 

- بيلز بمعدل 75 جم / 100 لتر ماء (يقاوم الندوة المبكرة والندوة المتأخرة) .

 

 

- اميستار بمعدل 200-300 سم3 / فدان .

 

 

- كابتان 250 جم / 100 لتر ماء .

 

 

ت‌- العفن الرمادي :

 

 

v الأعراض المرضية :

 

 

- بقع رمادية اللون علي الأوراق سرعان ماتغطي بنمو الفطر البني المائل للرمادي .

 

 

- بتقدم الاصابة تنتقل البقع وتصيب الثمار ممايؤدي الي ظهور عفن رمادي علي سطح الثمرة ويتشقق مكان الاصابة وتفقد الثمار قيمتها التسويقية .

 

 

- لمقاومة مرض أعفان ثمار الطماطم يستخدم بليز بمعدل 50 جرام / 100 لتر ماء .

 

 

ث‌- عفن التربة :

 

 

v الفطر المسبب :

 

 

- فطر ريزوكتونيا سولاني .

 

 

v الأعراض :

 

 

- تظهر الأعراض علي الثمار عند نقطة تلامسها مع سطح التربة حيث تظهر بقع لونها بني .

 

 

- باشتداد الاصابة تتكون عدة حلقات من اللون البني الداكن والبني الفاتح .

 

 

v المكافحة :

 

 

- تجنب احداث جروح بواسطة الانسان ومكافحة الحشرات التي تسبب هذه الجروح .

 

 

- يمكن استخدام المركب التالي وهو من المركبات ثنائية الغرض .

 

 

- بيليز بمعدل 50 جم / 100 لتر ماء (مركب يمكنه مقاومة أعفان الثمار والبياض الدقيقي بكفاءة عالية ) .

 

 

8- مرض البياض الدقيقي :

 

 

v الأعراض :

 

 

- ظهر علي الأوراق السفلي بقع كبيرة صفراء زاهية تتحول فيما بعد للون البني وتجف الأوراق وتسقط .

 

 

- يتكون علي السطح السفلي للورقة والمقابل للبقع الصفراء الزاهية نمو دقيقي رهيف والذي يعطي مظهر أبيض أو رمادي خفيف .

 

 

v المكافحة :

 

 

- تبدأ عملية المكافحة عند بداية ظهور الأعراض باستخدام أحد المبيدات الموصي بها علي أن يصل محلول الرش الي السطح العلوي والسفلي للأوراق .

 

 

- ومن أهم هذه المبيدات :

 

 

- ريتريب 20 سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

- بانش 6 سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

- توباس 25 سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

# الآفات الحشرية التي تصيب الطماطم :

 

 

· الحفار (كلب البحر) :

 

 

تهاجم حشرات الحفار شتلات الطماطم في المشتل وكذلك بعد نقلها الي الأرض المستديمة ، وتتغذي علي جذور النباتات فتظهر ذابلة أو مائلة ، وتشاهد أنفاق الحفار متعرجة فوق سطح التربة ، ويمكن للحفار أن يحدث ثقوبا أو أنفاقاً في ثمار الطماطم الملامسة للتربة الرطبة مما يسبب تعفنها . وتشاهد النباتات المصابة ذابلة وهي قائمة دون أن يتغير لونها نتيجة اكل الحشرة للمجموع الجذري تحت التربة .

 

 

ينشط الحفار في الفترة من مارس حتى نوفمبر ويفضل الأراضي الخفيفة والأراضي غزيرة التسميد العضوي أو التي سبق زراعتها بمحاصيل درنية مثل البطاطس ، البطاطا ، الجزر ، بنجر السكر وغيرها . وللحشرة جيل واحد في السنة .

 

 

v المكافحة :

 

 

- العناية بتجهيز الأرض بالحرث والعزيق وتعريض الأرض للشمس وازالة الحشائش وتسوية الأرض بالتزحيف .

 

 

- عدم المغالاة في التسميد العضوي وخاصة غير المتحلل .

 

 

- عدم زراعة الطماطم بعد محاصيل درنية ومقاومة الحفار بعد هذه المحاصيل .

 

 

- تعقيم التربة بأشعة الشمس بالتغطية بالبلاستيك خلال أشهر الصيف الحارة وخاصة في أماكن زراعة المشاتل .

 

 

- وضع الطعام السام المكون 1 لتر للفدان من مبيد كلورفان 48% حيث يتم خلط المبيد مع 15 كجم جريش الذرة ويخلط مع 1 كجم عسل أسود (1-1.5) صفيحة ماء وذلك سرسبة في باطن الخط أو بجوار النقاطات بعد الري وقبيل الغروب ، كذلك يمكن استخدام مركب دورسبان 48% بمعدل 1 لتر أو تيراجارد 48% بمعدل 1.25 لتر / فدان .

 

 

· الدودة القارضة :

 

 

يحدث الضرر نتيجة قرض اليرقات الكاملة النمو لساق الباردات في المشتل أو في الأرض المستديمة مع بداية نقل الشتلات فتشاهد النباتات منفصلة السوق عن الجذور ، وعند مهاجمة اليرقة للنباتات الكبيرة تسبب حدوث اصابة ثانوية بمرض ذبول الفيوزاريوم مما يسبب ذبول وموت النباتات ، ويشاهد مظهر النباتات مائلة أو ساقطة علي سطح التربة وهي خضراء .

 

 

v المكافحة :

 

 

- العناية بتجهيز الأرض للزراعة من حرث وتعريض الأرض للشمس خاصة بعد البرسيم وازالة الحشائش .

 

 

- جمع اليرقات السوداء المقوسة أسفل النباتات واعدامها .

 

 

- عند ري الأرض بالماء يضاف 30 لتر سولار فيقضي علي اليرقات والعذاري المختفية في التربة .

 

 

- عند عدم نجاح الطرق السابقة يتم وضع الطعم السام المكون من أي من المبيدات المذكورة في مكافحة الحفار + 0.5 كجم عسل أسود + 25 كجم ردة ناعمة + (1.5:1) صفيحة ماء وذلك حول الجور تكبيشا عند الغروب .

 

 

· الجعل ذو الظهر الجامد (الجعل الأسود) :

 

 

تسبب الاصابة بيرقات الجعال ذبول النباتات وموتها وهي واقفة في التربة وعند الكشف أسفل الجور المصابة تشاهد يرقات مقوسة لونها سمني غليظة متجمعة حول الجذور حيث تفضل الأراضي الخفيفة والمسمدة بسماد عضوي غير متحلل .

 

 

v المكافحة :

 

 

- كمر السماد البلدي قبل وضعه في الأرض عند التسميد من 2-3 أشهر وذلك باضافة سوبر فوسفات الكالسيوم وسلفات الأمونيوم اليه مع الترطيب بالماء لاستكمال تحلل السماد العضوي ، وكذلك يفضل اضافة الكبريت الزراعي اليه .

 

 

- الاهتمام بخدمة الأرض من حرث وتعريض للشمس أو التعقيم بوضع البلاستيك في الأشهر الحارة صيفا خاصة في المشتل .

 

 

- ازالة الحشائش .

 

 

- اتباع الدورة الزراعية الثلاثية بتعاقب المحاصيل كثيفة الزراعة مثل القمح أو البرسيم مع المحاصيل علي خطوط مثل الطماطم . كذلك يمكن الري باضافة السولار الي مياه الري كما سبق .

 

 

· دودة ورق القطن :

 

 

تتغذي اليرقات علي الأوراق فتحدث بها ثقوبا وتتغذي ايضا علي البراعم والأزهار والعقد الصغير وتحدث بها ثقوبا أيضا والضرر الاقتصادي ينجم عن احداث أنفاق أو ثقوبا داخل الثمار وتكون الفوهة غير منتظمة وتتشابه مع اصابة دودة اللوز الأمريكية وتوجد اليرقات التامة النمو أسفل النباتات وتحدث ضررا بالثمار الناضجة الملامسة للتربة ونشاط الحشرة ليلي .

 

 

v المكافحة :

 

 

- جمع اللطع باليد وكذلك اليرقات والثمار المصابة واعدامها .

 

 

- الاهتمام بخدمة الأرض بالحرث والعزيق ومكافحة الحشائش وعدم الزراعة بعد برسيم تحريش .

 

 

- عند الزراعة بجوار قطن أو برسيم يوضع جير حي علي الجسور الفاصلة أو تملأ قنوات الري ووضع كيروس بها .

 

 

- عند ري الأرض يضاف 30 لتر سولار أو كيروسين لقتل اليرقات والعذاري بالتربة .

 

 

- استخدام مصايد الفرمون أو المصايد الضوئية لخفض التعداد .

 

 

- عند بدء ظهور فقس حديث يمكن الرش بأحد المركبات التالية :

 

 

أ‌- المركب الحيوي دايبل 2× بمعدل 200 جم / فدان .

 

 

ب‌- المركب الحيوي ايكوتيك بيو 10% مسحوق بمعدل 300جم / فدان .

 

 

ت‌- اذا لم تتوفر البدائل السابقة يمكن الرش بمبيد لانيت 90% بمعدل 300 جم / فدان أورنر 24% بمعدل 150 سم3 / فدان من أي منهما أو ماتش 160سم3 / فدان ، والماتش لايستخدم الا في المراحل الأولي من عمر اليرقات لأنه مانع للانساخ ، كذلك يمكن استخدام مبيد كويك بمعدل 400 جم / فدان أو تريسر 24% بمعدل 200 جم / فدان أوبروكليم 5% بمعدل 1 لتر / فدان .

 

 

· ذبابة الطماطم البيضاء :

 

 

تعتبر ذبابة الطماطم البيضاء من أخطر الآفات الحشرية علي محصول الطماطم بمصر حيث تمتص عصارة النباتات مما يسبب ضعف النباتات وتأخر نموها / وتسبب التغذية وجود بقع صفراء مكان الامتصاص وتفرز الحشرة ندوة عسلية ينمو عليها فطر العفن الأسود وتنقل مرض تجعد واصفرار أوراق الطماطم فتتقزم النباتات ويختزل نصل الورقة وتتقارب السلاميات وتقل الأزهار والعقد وتنتج ثمار صغيرة رديئة ويتدهور المحصول واذا ماحدثت الاصابة في المشتل فان النباتات تتقزم جدا بعد الشتل وقد لا تزهر واذا أزهرت لايتم عقد للثمار .

 

 

v المكافحة :

 

 

- زراعة المشاتل بعيدا عن حقول الطماطم المثمرة والقرعيات .

 

 

- ازالة الحشائش والنباتات المصابة بالأمراض الفيروسية خلال فترات النمو والازهار وحتى بداية العقد .

 

 

- زراعة المشاتل بعد ازالة حقول الطماطم المثمرة والفلفل بمدة لاتقل عن أسبوعين .

 

 

- التوازن الغذائي بين الآزوت والبوتاسيوم والفوسفور .

 

 

- تجمع مساحات الطماطم في الأراضي المستديمة في مساحات لاتقل عن 10-15 فدانا حتى يسهل تطبيق برنامج للمكافحة المتكاملة .

 

 

- زراعة حواجز من الذرة الشامية حول حقول الطماطم لخفض تعداد الذباب الأبيض وقلة انتشار الأمراض الفروسية .

 

 

أ‌- في الزراعات العضوية :

 

 

- رش المشاتل والأرض المستديمة وقائيا بالمركب الحيوي بيوفلاي أو ناتورالس حيث تتغذي جراثيم الفطر بالتطفل علي الحوريات والعذاري والحشرات الكاملة للذباب الأبيض حيث يذوب كيوتيكل الحشرة وتنمو الهيفات داخلها ، ويرش أحد المركبان بمعدل 100 سم3 لكل 100 لتر ماء علي ألا يقل معدل الفدان عن 400 سم3 ويتم الرش كل 3-5 أيام علي ألا يقل الرش بالمشتل أو الأرض المستديمة عن 5-7 رشات تبعا لموسم الزراعة الصيفي أو النيلي علي الترتيب .

 

 

- الرش بمركب ام – بيد بمعدل 1.5 لتر / فدان كل 3-5 أيام في المشتل أو الأرض المستديمة .

 

 

- الرش بالزيت المعدني الصيفي أو الزيت الطبيعي ناتيرلو بمعدل 1 لتر للأول ، 625 سم3 للزيت الطبيعي لكل 100 لتر ماء ويتم الرش كل 3-5 أيام سواء في المشتل أو الأرض المستديمة .

 

 

ويوقف الرش حتى ظهور 50% عقد في أزهار النباتات ويفضل اجراء الرش مساءا بعد العصر عن الرش صباحا علي أن تكون بالتربة نسبة رطوبة مع الري علي الحامي لعدم تعطيش النباتات ويتم رش حزام من المحاصيل المجاورة للمشتل أو الأرض المستديمة عند رش الطماطم .

 

 

ب‌- في الزراعات التقليدية :

 

 

- وفي حالة شدة الاصابة وزيادة أعداد الذبابة يمكن الرش بمبيدات الحشرية الكيماوية وقائيا كالآتي :

 

 

1- موسبيلان 20% بمعدل 50جم/100 لتر ماء – أو أسيتامور 20% بمعدل 250جم/100 لتر ماء

 

 

2- أكتيليك 50% بمعدل 375سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

3- ريلدان 50% بمعدل 250سم3 / 100 لتر ماء . وذلك بالتبادل كل 3 أيام في المشتل ، وكل خمسة أيام في الأرض المستديمة خلال العروة النيلية مع ايقاف الرش الوقائي الدوري بعد عقد 50% من الأزهار .

 

 

ومن المبيدات الجديدة الفعالة ضد الذبابة :

 

 

1- أدمير 125سم3/100 لتر ماء .

 

 

2- كالسيو 48% بمعدل 120 سم3/فدان .

 

 

3- موسبيلان 50جم / 100 لتر ماء .

 

 

4- كوماندو 35% بمعدل 75سم3/100 لتر ماء .

 

 

5- أكترا 80 جرام / فدان .

 

 

6- فولي 20% بمعدل 25جم / 100 لتر ماء .

 

 

وعند استخدام هذه المبيدات يمكن الرش كل 5 أيام مرة فقط .

 

 

وبوجه عام يفضل استخدام هذه المجموعة الأخيرة من المبيدات لأنها أكثر فاعلية حتى ولو كانت الأعداد بنسبة صغيرة لضمان عدم حدوث الاصابة .

 

 

# المن (قمل النبات):

 

 

تتغذي حشرات المن علي عصارة نباتات الطماطم ، وتتميز الاصابة بوجود بؤر مصابة علي حواف حقول الطماطم وتري مستعمراتها علي السطح السفلي للأوراق والبراعم وتظهر تشوهات علي النباتات مع افراز ندوة عسلية وتترمم عليها فطريات العفن الأسود مما يؤدي الي التصاق الأتربة بها وتقليل كفاءة العمليات الحيوية بالنبات وكذلك نقل مرض تبرقش الخيار الفيروسي وموزايك البرسيم وفيروس واي البطاطس .

 

 

v المكافحة :

 

 

- ازالة الحشائش التي تربي عليها حشرات المن .

 

 

- ازالة النباتات المتقزمة والمصابة بالفيروس .

 

 

- الاعتدال في التسميد الآزوتي مع التوازن الغذائي للبوتاسيوم والفوسفور والآزوت .

 

 

- وضع مصايد لاصقة صفراء بالمشاتل المحمية وكذلك في الحقل المكشوف .

 

 

- الرش عند وجود 2 حشرة / مصيدة ، والرش الوقائي ضد الذبابة البيضاء يعتبر علاجا مشتركا للمن أيضا .

 

 

- الرش بالبدائل الآتية للمبيدات :

 

 

· ام – بيد بمعدل 375 سم3/100 لتر ماء .

 

 

· زيوت معدنية صيفية 1 لتر / ماء .

 

 

· زيت طبيعي ناتيرلو 625 سم3/ 100 لتر ماء .

 

 

· المركب الحيوي بيوفلاي بمعدل 100سم3 / 100 لتر ماء (الفدان حتاج 400 سم3 علي الأقل ) .

 

 

· ومن المبيدات الحديثة ضد المن مبيد تشس 40 جرام / 100 لتر ماء ، كذلك مركب مونفيديت 35% بمعدل 75 سم3 / 100 لتر ماء ومبيد أفوكس 50 جم / 100 لتر ماء .

 

 

# دودة ثمار الطماطم (دودة اللوز الأمريكية) :

 

 

تظهر الاصابة في الفترة من أبريل حتى نهاية سبتمبر وتتلف اليرقات أعضاء التكاثر في النباتات مثل البراعم والأزهار ، وتتميز الاصابة علي الثمار بوجود فوهة الثقوب دائرية وتفضل اليرقة ثمار الطماطم الخضراء غير الناضجة وتتغذي عند منطقة اتصال العنق بالثمرة حيث يظهر مقدم جسم اليرقة داخل الثمرة ومؤخرة الجسم خارجها مع وجود براز علي فوهة مدخل النفق مما يؤدي الي تعفن الثمار وتلفها .

 

 

v المكافحة :

 

 

- النظافة الزراعية والتخلص من الحشائش التي تصيبها الآفة .

 

 

- جمع الثمار الخضراء المصابة واعدامها بمافيها من يرقات .

 

 

- استخدام مصايد الفرمون لذكور فراشات دودة اللوز الأمريكية (دودة ثمار الطماطم) فتضع الاناث بيضا غير مخصبا لايفقس .

 

 

- استخدام بدائل مبيدات دودة ورق القطن علي دودة ثمار الطماطم مثل هيليكوفيكس بمعدل 25 سم3 لكل 100 لتر ماء .

 

 

- في حالة عدم توافر بدائل المبيدات يمكن الرش بعد جمع ثمار الطماطم المصابة بمبيد لانيت 90% أو نيودرين 90% بمعدل 300 جم/فدان ، أو ريلدان 1.5 لتر للفدان أو مركب أفانت بمعدل 105سم/100 لتر ماء ، أو بروكليم 5% بمعدل 80 جم/100 لتر ماء أو امبريور 0.5% بمعدل 80سم3/ 100 لتر ماء .

 

 

# دودة درنات البطاطس (سوسة الطماطم) :

 

 

تظهر علي الأوراق بقع باهتة حيث تتغذي الرقة بين بشرتي الورقة وتأخذ طريقها الي العرق الوسطي حيث تظهر داخل النفق جلود الانسلاخ وبراز الحشرة .

 

 

وعند تكون الثمار تحفر اليرقات في الجزء اللحمي من الثمرة عند العنق فتصنع أنفاقا داخلها ويشاهد فوهة ثقب دخول اليرقة علي الثمرة عند العنق فتصنع أنفاقا داخلها ويشاهد فوهة ثقب دخول اليرقة علي الثمار الناضجة ويظهر علي الفوهة براز الحشرة بلون أسود في منطقة الكأس مما يؤدي الي تعفن الثمار وتشتد الاصابة في العروة الصيفية المتأخرة خلال أشهر مايو ويونيو ويوليو .

 

 

v المكافحة :

 

 

- ازالة أوراق وثمار الطماطم المصابة بدودة درنات البطاطس واعدامها.

 

 

- استخدام مصايد فرمون فراشة درنات البطاطس لجذب الذكور بمعدل 3-5 مصايد / فدان .

 

 

- الزراعة المبكرة في العروة الصيفية .

 

 

- عدم مجاورة لزراعات الطماطم للبطاطس أو بعد بطاطس أ وعدم تخزين بطاطس بجوار حقول الطماطم .

 

 

- استخدام بدائل المبيدات عند مستوي اصابة 2-3% كل 7 أيام :

 

 

1- زيت معدني صيفي بمعدل 1 لتر / 100 لتر ماء أو زيت طبيعي ناثيرلو بمعدل 1 لتر / 100 لتر ماء .

 

 

2- رش المركب الحيوي دايبل 2×بمعدل 200 جم / فدان بمعدل 23 رشات للوقاية من الاصابة . أو بروتكتو 9.4% بمعدل 300 جم / فدان أو ديلفين 85% بمعدل 200 جم/فدان .

 

 

- في حالة عدم توفر البدائل المذكورة وكذلك شدة الاصابة يمكن الرش بأحد المبيدات الحشرية الآتية :

 

 

1- اجرويثون 57% بمعدل 2 لتر / فدان .

 

 

2- رنر 24% بمعدل 150 سم3 / فدان .

 

 

3- ماتش بمعدل 160 سم3 للفدان وهو من المبيدات الأمنة .

 

 

4- أفانت بمعدل 25 سم3 / 100 لتر ماء أو تريسر 24% بمعدل 30 سم3/100 لتر ماء – هوبانج 90% بمعدل 300 جم/ فدان .

 

 

5- بروكليم 20 جم/ 100 لتر ماء .

 

 

# صانعات أنفاق الطماطم : وتشمل نوعين مختلفين وهما :

 

 

1- ذبابة أوراق الطماطم وهي أنواع من الذباب الحقيقي تصنع أنفاقا بين بشرتي الورقة .

 

 

2- صانعة أنفاق الطماطم : وهي أنواع حرشفية الأجنحة الصغيرة تصنع أنفاق بين بشرتي الورقة .

 

 

· أولا : ذبابة أوراق الطماطم :

 

 

وتسمي عدة حشرات من الذباب مثل ذبابة أوراق الطماطم وذبابة أوراق الفول وغيرها .

 

 

العوائل : الطماطم ، البسلة ، الفول ، الفاصوليا ، الفلفل ، نباتات الزينة وغيرها .

 

 

دورة الحياة : تضع أنثي الذباب البيض داخل أنسجة الورقة حيث تضع بيضة واحدة بين البشرتين  أو عند قاعدة نصل الورقة .

 

 

- يفقس البيض بعد 3 أيام الي يرقات صغيرة (دويدات) .

 

 

- تتغذي اليرقات علي أنسجة الورقة بين البشرتين صانعة أنفاقا متعرجة .

 

 

- في نهاية عمر اليرقة تتحول الي عذراء في نهاية النفق أو تتعذر في التربة .

 

 

- تخرج الحشرات الكاملة من العذاري وتتزاوج وتعيد دورة الحياة .

 

 

دورة الحياة : 19-40 يوما حسب درجات الحرارة .

 

 

عدد الأجيال : 10-12 جيل في السنة .

 

 

ميعاد ظهور الاصابة : في الربيع (مارس – مايو) في الخريف (أغسطس – سبتمبر) .

 

 

مظهر الاصابة : وجود أنفاق فضية علي السطح العلوي للورقة خيطية علي شكل سربنتينه يتسع النفق تدريجيا مع زيادة حجم اليرقة .

 

 

تتزايد أعداد الأنفاق في نفس الوريقة .

 

 

تؤدي شدة الاصابة بالمشتل الي جفاف الأوراق وموت الشتلات .

 

 

v المكافحة :

 

 

الحد الأقتصادي الحرج : (2-3 نفق / ورقة) .

 

 

1- جمع الأوراق المصابة واعدامها .

 

 

2- التسميد المتوازن .

 

 

3- ازالة الحشائش واعدام العروش الجافة بعد جمع المحصول .

 

 

4- الرش الوقائي بأحد المبيدات التالية كل 10 أيام :

 

 

افيسكت اس 50% بمعدل 500 جم / فدان .

 

 

اجروميك 1.5% بمعدل 50 سم3 / 100 لتر ماء .

 

 

فابكوميك 1.8% بمعدل 40 سم3/ 100 لتر ماء .

 

 

فيرتيميك 1.8% بمعدل 40 سم3/ 100 لتر ماء .

 

 

· ثانيا : صانعة أنفاق الطماطم (توتا أبسليوتا)

 

 

فراشة صغيرة من رتبة حرشيفية الأجنحة من فصيلة تسمي صانعة أنفاق الطماطم أو فراشة طماطم أمريكا الجنوبية وتعرف في أوروبا بأنها أخطر أفات الطماطم وهي تتشابه في الشكل والسلوك تقريبا مع دودة درنات البطاطس في مصر .

 

 

عرفت الحشرة بأنها من افات الطماطم في دول أمريكا اللاتينية منذ عام 1970 وانتقلت الي أسبانيا عند استيراد طماطم طازجة عام 2006 ثم انتقلت الي فرنسا وايطاليا عام 2008 وانتقلت الي المغرب والجزائر وتونس وليبيا عام 2009 ودخلت في مصر نهاية عام 2009 في واحة سيوة ثم ظهرت بجميع محافظات مصر بدرجات متفاوتة وتسببت خسائر للمحصول بنسبة 80-100% .

 

 

v العوائل :

 

 

الطماطم – البطاطس – الفلفل – الباذنجان – الدخان – حشائش العائلة الباذنجانية مثل الدراتورة وعنب الديب وتصيب الفاصوليا في بعض الأحوال .

 

 

v دورة الحياة :

 

 

تضع الأنثي حوالي 250-300 بيض طوال حياتها – يوضع البيض فردي علي سطح الأوراق السفلي للطماطم أو الساق أو الثمار .

 

 

- يفقس البيض بعد 4-6 أيام الي يرقات تصنع أنفاقا بن بشرتي الورقة أو الساق أو الثمار .

 

 

- طول اليرقة حوالي 9 مم ويوجد خط وردي علي ظهر اليرقة يتحول الي اللون البني الفاتح .

 

 

- تخرج اليرقة من النفق لتعمل نفقا اخر في أنسجة النبات ويمكن لليرقة التواجد والتجول خارج النفق .

 

 

- طول فترة طور اليرقة 10-15 وما وفي نهاية عمر الطور اليرقي تتحول اليرقات الصفراء الي لون أخضر أو اسود .

 

 

- العذراء : تتعذر اليرقة في التربة أو في نهاية النفق علي الأوراق أو علي الأوراق المتساقطة وتحتاج 10-12 يوما .

 

 

- الحشرة الكاملة : لونها رمادي يتميز بوجود بقع سوداء علي الجناح الأمامي والذكر أغمق لونا من الأنثي .

 

 

- دورة الحياة تحتاج 20-38 يوما .

 

 

- عدد الأجيال : 10-12 جيال في السنة .

 

 

v مظهر الاصابة : الطور الضار اليرقة .

 

 

- وجود أنفاق خيطية في أول الاصابة ثم تصنع اليرقة بقعة بين بشرتي الورقة تتسع مع نمو اليرقة حيث تتغذي اليرقة علي أنسجة الميزوفيل حيث تترك بشرتي الورقة سليمة والأنفاق غير منتظمة .

 

 

- تحفر اليرقة في السوق الرئيسية والبراعم والأفرع ويشاهد براز الحشرة خارج النفق .

 

 

- تفضل الحشرة الثمار الخضراء عن الثمار الناضجة وتفضل منطقة التاج وهي منطقة اتصال العنق بالثمرة وتصيب الحشرة أوراق البطاطس فقط .

 

 

- يؤدي وجود النفق الي تعفن الثمار نتيجة فطريات العفن .

 

 

- تصيب الحشرة نبات الطماطم في المشتل والأرض المستديمة والنباتات المكشوفة أو في الصوب .

 

 

الظروف الملائمة لانتشار الحشرة :

- لاتدخل اليرقة بيات شتوي طالما توفر لها الغذاء .

- تنشط الحشرة ليلا وتختفي في النهار .

- تفضل الحشرة البراعم الطرفية والأزهار والثمار الحديثة .

- وجود رطوبة أو أمطار خفيفة .

- تفصل المناطق الجافة والمناطق المرتفعة حتى 1000م فوق سطح البحر .

- توجد الحشرة طوال العام وليس لها بيات شتوي .

طرق المكافحة :

1- استخدام الفرمونات لتحديد وجود الحشرة وكثافة وجودها من 2-3 مصيدة / فدان .

2- استخدام الفرمونات بكثافة بمعدل 15-17 مصيدة للفدان كوسيلة مكافحة .

3- استخدام طريقة الاثارة والقتل .

حيث تجذب الفرمونات ذكور الفراشات مع أقل كمية مبيد رشة واحدة مما يقلل وضع البيض وخفض التعداد في المنطقة المعاملة .

4- فحص النباتات البرية مثل الداتورا أو عنب الديب واجراء عمليات المكافحة عليها .

5- فحص زراعات الطماطم ونباتات العائلة الباذنجانية والتأكد من خلوها من الحشرة .

6- الرش بأحد المبيدات التالية وبالتبادل :

- شالنجر 36% بمعدل 50سم3/100 لتر ماء

- افانت 50% بمعدل 50سم3/100 لتر ماء

- تريسر 24% بمعدل 50سم3/100 لتر ماء

- بروكليم 20 جم /100 لتر ماء

- بيليو 35سم3/100 لتر ماء

- سوميثيون 50% بمعدل 450سم3/100لتر ماء

- فوليام فليكس 40% بمعدل 20جم/100 لتر ماء .

 

7- في الزراعات العضوية يمكن استخدام طفيل الترايكوجراما أو المفترسات لخفض تعداد الحشرة بالاضافة الي استخدام المصايد الفرمونية .

# العنكبوت الأحمر :

تتغذي أفراد العنكبوت الأحمر علي امتصاص عصارة النبات من السطح السفلي لأوراق الطماطم وتتواجد جميع الأطوار المتحركة بالاضافة الي البيض ، وتتميز الاصابة بوجود بقع صفراء تتحول الي برونزية مبعثرة علي الأوراق تتحول الي اللون البني ، وفي حالة الاصابة الشديدة تجف الأوراق وتسقط مع وجود نسيج عنكبوتي علي السطح السفلي للأوراق أو بين النباتات وقد يحيط بالبراعم ويؤدي الي موتها .

· المكافحة :

- ازالة الحشائش والأوراق الجافة والمصابة وحرقها .

- الاهتمام بالري علي فترات متقاربة عند شدة الحرارة .

- الاهتمام بالتسميد البوتاسي والتوازن الغذائي بين الأسمدة المختلفة .

 

الرش بأحد المواد الآتية :

- الزيوت المعدنية الصيفية بمعدل 1لتر / 100 لتر ماء .

- ام – بيد بمعدل 375 سم3/ 100 لتر ماء .

- زيت طبيعي ناتيرلو بمعدل 625 سم3/100 لتر ماء .

- كبريت ميكروني بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .

- التعفير بالكبريت الزراعي بمعدل 10-15 كجم/ فدان .

- بيوفلاي بمعدل 150سم3/100 لتر ماء .

- فيرتيميك 1.8% بمعدل 40سم3/100 لتر ماء أو اجروميك 1.8% بمعدل 50سم3/100 لتر ماء وهو المفضل عند ظهور وانتشار الاصابة حيث انه فعال أيضا ضد صانعات الأنفاق أو أورتس 50سم3/100 لتر ماء أو نيرون 100سم3/100 لتر ماء أو شالنجر 36% بمعدل 45سم3/100 لتر ماء أو ماكوميت 10% بمعدل 20جم / 100 لتر ماء أو دلميت 7.5% بمعدل 125سم3/ فدان .

# الحلم الدودي (أكاروس صدأ الطماطم الدودي) :

من أخطر افات الطماطم حيث انه يمكنه القضاء عليها خلال فترة وجيزة وتبدأ ظهور أعراضه علي هيئة لون أخضر باهت علي الأوراق مع التواء قمتها وتأخذ شكلا مميزا بالحقل حيث تصبح متجهة الي أعلي ثم ما تلبث أن يظهر عليها لون فضي لامع علي الأسطح السفلية مع انحنائها ثم تبدأ في التجعد وتأخذ اللون البرونزي وتفقد شعيراتها الزغبية وتصبح ناعمة الملمس ثم تبدأ في التلوين باللون البني المحروق مع ظهور بعض التشققات وتبدأ الأوراق في التساقط وتنتشر الاصابة بعد ذلك بشدة .

 

 

· المكافحة :

- يبدأ البرنامج الوقائي بالتعفير المنتظم بالكبريت الزراعي باستخدام العفارة كل 15 يوما علي الأقل بمعدل من 15-20 كجم للفدان حسب عمر النباتات أو الرش بالكبريت الميكروني 250 جرام/100لتر ماء .

 

- ع ند بداية ظهور الاصابة الرش بالفيرتيميك – أو اجروميك بمعدل 50سم3 لكل 100 لتر ماء أو الأورتس بمعدل 50سم3/100 لتر ماء أو أي من المبيدات المستعملة ضد العنكبوت الأحمر بالتبادل كل 5-7 أيام من 2-3 رشات .

الآفات النيماتودية :

الاصابات النيماتودية تحدث ضررا مباشرا علي النباتات أو بالاضافة الي اشتراكها مع فطرات التربة والتي تبدأ بعد حدوث الاصابة النيماتودية مع احداثهما اضرار مشتركة علي النباتات ومن أهم الآفات النيماتودية :

 

أ‌- نيماتودا تعقد الجذور :

تحدث أورام أو تعقدات جذرية مع انتفاخات للجذور الثانوية يصاحب ذلك اصفرار للأوراق وضعف وتقزم المجموع الخضري وقلة التزهير والعقد وبالتالي ضعف المحصول .

 

ب‌- نيماتودا الضمور الجذري أو تقرح الجذور :

وهي لاتحدث تعقد أو انتفاخ للجذور وتؤدي الي قلة عدد الجذور العرضية وتقرح للجذور الثانوية وتشترك مع فطريات التربة في احداث أمراض مشتركة محدثة اصفرار الأوراق وضعف النباتات وانخفاض التزهير والعقد وصغر حجم الثمار .

 

· الوقاية والمكافحة :

اتباع دورة زراعية وعدم نقل تربة من أرض الوادي الي الأراضي الجديدة .

استخدام الأصناف والهجن المقاومة مثل الهجن نيما 1400 والصنف تي - اف – ان – بي مع الحصول علي الشتلات من جهات موثوق منها ومن الهجن عالية التحمل للاصابات النيماتودية سوبر رد- ساريا – هبة .

3- عدم خلط بيئة المشتل بأي من التربة أو الرمل الذي قد ينقل الاصابة الي المشتل .

4- عدم استخدام أسمدة عضوية جديدة وخاصة الناتجة من أراضي زراعية ويجب كمر الأسمدة مع استخدام أسمدة الكتكوت والدواجن والكمبوست والأسمدة المعالجة .

5- عند احتمال حدوث الاصابة يرش المشتل باستخدام الفايديت السائل 24% بنسبة 2 في الألف مرتين وتكرار الرش بعد الزراعة في الحقل مرتين بين المرة والأخري 15 وما بنسبة 3 في الألف .

6- اضافة الفايديت المحبب 10% بمعدل 20 كجم للفدان تكبيشا في جور الزراعة علي عمق حوالي 10 سم مع الردم عليها والري .

 

 

7- وعند ظهور الاصابة بالأراضي القديمة أوالجديدة يمكن التوصية برش التربة بعد تجهيز الأرض للزراعة بمبيد نيما كاب 20% بمعدل 2.5 لتر / 100 لتر ماء علي خطوط الزراعة قبل زراعة الشتلات أو رش عام قبل زراعة الشتلات بمبيد نيماكاب 20% بمعدل 5 لتر / 200 لتر ماء ثم ري الأرض ، مباشرة بعد الرش .

 

# ملاحظات هامة يجب مراعاتها قبل زراعة الطماطم لانتاج محصول جيد من الطماطم يراعي الآتي :

1- اختيار الصنف أو الهجن المناسب لكل عروة واتباع دورة زراعية والتأكد من المصدر الموثوق منه عند شراء البذور أو الشتلات ، والرجوع للأخصائيين للاستفسار عن الهجن الجديدة وصلاحيتها لأي من المواسم .

2- الاهتمام بالمشتل حيث هو مفتاح النجاح في زراعة المطاطم وخاصة بحمايته من الاصابات الحشرية والمرضية وخاصة الذبابة البيضاء وكذلك الاهتمام بالري لأن زيادته تصيب المشتل بالعديد من الأمراض الفطرية .

3- نقل الشتلات في العمر المناسب واختيار الشتلة الجيدة ومراعاة معاملات ماقبل النقل والشتل مثل التقسية ومعاملة جذور الشتلات بالمطهر الفطر قبل الشتل .

4- الاهتمام بتجهيز التربة وعدم زراعة طماطم حديثة مجاورة لزراعات طماطم أو فلفل أو باذنجان قديمة حيث انها مصدر للاصابة وأهمية أسمدة ماقبل الزراعة سواء السماد العضوي المكمور أو المتحلل كذلك السوبر فوسفات وخلطهما جيدا بالتربة أثناء الاعداد .

5- اختيار التخطيط المناسب لكل صنف أو هجين .

6- الاهتمام بعملية التسميد في مواعيدها وعدم اهمال السماد البوتاسي لأهميته في الطماطم مع اختيار السماد المناسب لكل نوع من الأراضي . كذلك اضافة سماد يحتوي علي عنصر  الكالسيوم ويفضل في الأراضي ذات القلوية المرتفعة اضافته عن طريق المجموع الخضري .

7- الاهتمام ببرنامج المكافحة المتكاملة بداية من تجهيز الأرض وازالة الحشائش من داخل وحول الحقل والري المنتظم والتسميد المتوازن والتعفير بالكبريت ومصائد الحشرات ثم استخدام المبيد المناسب للمرض أو الآفة والتأكد من توصيات استخدامه واللجوء الي الجهات المختصة لتشخيص المرض وتحديد المبيد المناسب وجرعته الموصي بها .

8- الاهتمام بالري المنتظم وعدم التعطيش ويفضل الري صباحا أو مساءا .

9- عدم ترك الثمار بدون جمع حتى تمام التلوين وتجمع قبل ذلك حتى لايزيد التالف وتجمع صباحا أو مساءا وبعد الجمع عدم تركها مباشرة تحت أشعة الشمس المباشرة .

10- الجمع في جرادل أو أوعية بلاستيكية لعدم تجريح الثمار كذلك عند تعبئتها الاهتمام بالفروز واستبعاد الثمار المصابة أو التالفة حتى لاتفسد وتتلف غيرها .

11 - الاهتمام بالرش الفطري الوقائي وتتبع التعداد الحشري عن طريق المصائد حتى يتسني المكافحة في الوقت المناسب مع الرجوع دائما للمتخصصين للاستدال علي المرض أو الاصابة ، كذلك استخدام المعاملة والمبيد المناسبين .

 

مع تحيات ادارة تكنولوجيا المعلومات – الادارة المركزية للارشاد الزراعي

هذا البريد الالكتروني محمى من المتطفلين , يجب عليك تفعيل الجافا سكر يبت لرؤيته