نباتات طبية و عطرية و زينة

اخر المستجدات

سر الأرض - حلقات متجددة

الاجندة الشهرية

محاصيل حقلية - نوفمبر- هاتور
#        القمح : -       تتم الزراعة في الوجه البحري من 15-30 نوفمبر علي ألا تتجاوز اخر الشهر وفي الوجه القبلي من 1-15 نوفمبر  علي ألا تتجاوز يوم 25 من نفس الشهر . -  ...
محاصيل خضر - نوفمبر- هاتور
#         البطاطس -       الانتهاء من زراعة العروة الشتوية. -       إجراء الرش الوقائى ضد مرض الندوة المتأخرة لزراعات العروة النيلية والشتوية. -       متا...
إنتاج حيواني  - نوفمبر– هاتور
أولاً .... الماشية تزداد الولادات فى هذا الشهر . وهذا يلزم العناية بالأم والنتاج ويراعى ما يلى : - -       فى حالات الولادة الطبيعية تترك الأم تلد بدون مساعدة وت...
بساتين الفاكهه  -  نوفمبر- هاتور
#       المانجو : -      اجراء عملية العزيق لإزالة الحشائش وكذلك لتهوية التربة . -      اضافة الأسمدة العضوية والفوسفاتية من 6-8 مقاطف سماد بلدي متحلل للشجرة ح...
*       القطن: -       تتم الجنية الاولى عندما تصبح نسبة التفتح 60% والثانية عند تفتح باقى اللوز . -       نشر عب الندى ولا يفرز أو يعبأ إلا بعد جفافه . ...
محاصيل الخضر     مارس -  برمهات
# الطماطم : - اضافة دفعة من السماد الكيماوى بمعدل ( جوال واحد سوبر فوسفات + 200 كجم سلفات نشادر+ 100 كجم سلفات بوتاسيوم ) للفدان . مع العناية بالرى والعزيق واستمرار ا...
المحاصيل الحقلية -  سبتمبر-  توت
*       القطن : -       تتم الجنية الاولى عندما تصبح نسبة التفتح 60% والثانية عند تفتح باقى اللوز . -       نشر عب الندى ولا يفرز أو يعبأ إلا بعد جفافه .   -   ...
بساتين الفاكهة     مايو _بشنس
1ـ المانجو : يجرى التقليم الصيفى ابتداء من شهر مايو بازلة الشماريخ الزهرية المشوهه وذلك بجزء من النسيج حتى 20 سم وذلك لتشجيع خروج نموات خضرية أسفلها فى نفس الم...
#القطن : -اجراء عملية الخربشة بعد تكامل ظهور الباردات لسد الشقوق والتخلص من الحشائش . ...

سجل الموقع

الأعضاء : 6718
المحتوى : 520
زيارات مشاهدة المحتوى : 3278776
نباتات طبية و عطرية و زينة
خدمة وزراعة الكركدية

تجود زراعة الكركدية في مصر من أسوان وحتى الاسكندرية ويوجد منه الصنف الفاتح والغامق ، وتتركز المساحة المنزرعة في الوجه القبلي ويزرع في معظم الأراضي ...


الا أنه يفضل التربة الخفيفة والخصبة والمرتفعة الخصوبة ، والأراضي الرملية الثقيلة أو الطميية وتعطي النباتات انتاج زهري كبير عند تعرضها لدرجات حرارة مرتفعة مع فترة ضوئية قصيرة مما يؤدي الي سرعة التبكير للأزهار وكثرة الانتاج الزهري (السبلات) . لذا فالمحصول الزهري يكون مرتفع في الجودة وسبلات أزهاره حمراء داكنة في المناطق التي تتراوح حرارتها 28-35°م خلال فترة النمو الخضري والزهري ولاتزيد الرطوبة عن 65% علي مدار العام .

#  الوصف النباتي والأصناف :

نبات الكركدية شجيرة حولية أو معمرة في بعض الأحيان ساقه حمراء أو خضراء اللون غير متفرغة أو ذات أفرع قرب قاعدة النبات والسيقان أما ملساء أو عليها شعيرات خفيفة ذات عقد بسيطة والشجرة ذات أزهار حمراء والجزء المستعمل منها هو السبلات التي تحيط بالزهرة وتكون بعد تجفيفها اما حمراء داكنة أو فاتحة .

#   الأصناف :

-   صنف قزمي غزير التفريغ وأزهاره كبيرة ذات كؤوس سميكه ولونها أحمر مسود (h.sabdariffa var. sabdariffa)

-   صنف طويل قليل التفريغ وكؤوسه غير سميكه ولونها أحمر فاتح ويستخدم فقط لأليافه الطويلة المستخرجة من سوقه بعد تعطينها في المياه الجارية (h.sabdariffa var . altissimoe) .

#   المكونات الفعالة :

تحتوي السبلات علي صيغة الانثوسيانين الحمراء كما تحتوي علي أحماض عضوية مثل سالسياليك والماليك ، الترتاريك ، أكسالات الكالسيوم ، تانين وجليكوسيد hibicin ، كما تحتوي البذور علي زيت ثابت تصل نسبته من 20-24% ويتشابه مع زيت بذرة القطن .

#  الاستخدامات والفوائد الطبية :

يزرع الكركدية بصفة عامة ، اما للحصول علي السبلات (الكؤوس الحمراء) واما للحصول علي الألياف أو للغرضين معا وكان النبات يستخدم لانتاج الألياف اللازمة لصناعة الحبال والاجوله وصناعة الورق منذ القرن التاسع عشر ، والان يعتبر المحصول من أهم النباتات الاقتصادية في الصناعات الغذائية والدوائية فالمستخلص منعش خاصة بعد اضافة السكر له للتحليه بالاضافة الا أنه مادة ملونة ومكسبة للطعم المميز لدخوله في الصناعات الغذائية والجيلي والحلويات ، كما يستخدم المستخلص المائي لكؤوس الازهار في خفض الضغط المرتفع للدم وتقوية القلب وتهدئة الأعصاب وتصلب الشرايين وأمراض المعدة والأمعاء لتنشيط حركتها وافرازها للعصارة الهاضمة ومضاد للبكتريا لارتفاع حموضتها مما يؤثر عليها .

#   العمليات الزراعية :

  • التكاثر وميعاد الزراعة :

تزرع النباتات بالبذور مباشرة خلال شهر مارس حتى ابريل أو أول مايو لأنه من النباتات الصيفية ويفضل شهر ابريل لزيادة التفريغ الجانبي وبالتالي كثرة الانتاج الزهري (السبلات) بعكس الزراعة المتأخرة في مايو التي تؤدي الي تقليل التفريغ الجانبي وتعطي أزهار صغيرة الحجم قليلة العدد الا أن النبات يصلح فقط لانتاج الألياف .

  • كمية التقاوي :

يحتاج الفدان الي 5-6 كجم بذرة .

  • اعداد الأرض للزراعة :

تجهز الأرض ذلك بعد اضافة الأسمدة العضوية المتحللة بمعدل 15-20 م2 + 200-300 كجم سوبر فوسفات كالسيوم للفدان في الأراضي القديمة وتزداد هذه الكمية في الأراضي الجديدة لتصل الي 20-25 م2 + 300-400 كجم سوبر فوسفات كالسيوم للفدان ، ويتم حرث الأرض سكتين متعامدتين وتخطط الأرض بمعدل 12 خط في القصبتين وتوضع البذور في جور كل جورة بها 2-3 بذرة في الثلث العلوي من الخط علي أن تكون المسافة بين النباتات 60 سم للحصول علي أعلي انتاج ثمري (سبلات) نتيجة كثرة التفريغ الجانبي للنباتات وتكون المسافة بين النباتات 30 سم للحصول علي انتاج ثمري قليل لقلة التفريغ وانتاج مرتفع من الألياف لطول النباتات .

أما في الأراضي الجديدة يتم فرد الخراطيم والمسافة بينهما 60-70 سم وبين النقاطات 50 سم .

  • التسميد :

يتم اضافة 200 كجم / فدان سلفات أمونيوم + 75 كجم سلفات بوتاسيوم / فدان في الأراضي القديمة ، تضاف علي دفعتين (الأولي) بعد الخف و(الثانية) قبل التزهير وتزداد الكميات لتصل الي 300 كجم سلفات نشادر + 100 كجم سلفات بوتاسيوم في الأراضي الجديدة ، بشرط أن ترش النباتات بمحلول الفولي فرتيل 0.5% المتكون من عناصر صغري لرفع الانتاج الثمري وكؤوس الأزهار زكثافة اللون بالصبغات والفلافونات والأنثوسيانينات والمواد الأخري المسئولة عن الطعم .

  • الري :

نباتات الكركدية تتأثر بكميات الري وفترات الري المختلفة حيث أن فترات الري المتقاربة وكميات المياه الكبيرة تدفع النبات الي النمو الخضري وانتاج الألياف الطويلة والعكس صحيح بالنسبة للانتاج الثمري لذا يجب الاعتدال في كميات الري خلال فترة النمو علي أن يكون الري كل 3-4 أسابيع للانتاج الثمري (النبات الذي يروي بمعدل 100 م3 / فدان يؤدي الي زيادة في الصفات المورفولوجية لكؤوس الأزهار حيث تكون ذات جودة عالية في اللون والمواد الفلافونية وهي مسئولة عن اللون المميز للكركدية وكذلك تعطي انتاجية عالية) .

  • الحصاد :

يجمع المحصول الزهري بعد تكوين الثمار وأثناء نضجها وتسويتها ، حيث تبدأ الكؤوس للأزهار الملتصقة بالثمار انبساطها وانفراجها الي الخارج وتصبح مهيأه لازالتها وجمعها وهي متشحمة وممتلئة بالعصير ولونها الأحمر الداكن وتكون سهلة القصف بالأيدي ، وتستمر عملية الجمع للكؤوس الزهرية بصفة دورية تبدأ من أول أكتوبر وتنتهي في نهاية نوفمبر وأول ديسمبر وتكرر فترة الجمع كل 3-4 أيام في الصباح وحتى المساء .

  • التجفيف :

تنقل الكؤوس الزهرية بعد قطفها مباشرة الي مكان التجفيف في مكان شبه مظلل بأن توضع فوق منأشر بسمك لايزيد عن 10 سم مع التقليب اليومي لعدم التعفن والتخمر مع سرعة التجفيف خلال 4-5 أيام أو أكثر ثم تعبأ الكئوس الجافة في أجولة من الجوت وتوضع في مكان جيد التهوية بعيدة عن الرطوبة والماء ، ويفضل التخزين للكؤوس الزهرية في مخازن منخفضة الحرارة مابين 10-15°م وذلك لزيادة تركيز اللون الأحمر مع ظهور النكهة المطلوبة للاستهلاك الكحلي والخارجي .

  • انتج الألياف الساقية :

بعد الانتهاء من الجمع للكؤوس الزهرية تقطع النباتات علي ارتفاع 5 سم عن سطح التربة بالألأت الحادة وتجمع وتربط في حزم تحتوي علي 10-15 نبات وتغمر في مجري مائي مثل الترع والمصارف بعد وضع ثقل فوقها من الأحجار لعدم طفوها وفقدها وتظل مغمورة تحت سطح الماء لمدة تتراوح بين 2-3 أسابيع وذلك لازالة المواد البكتينية والسوبرينية من البشرة والقشرة للسوق بفعل البكتريا الخاصة بتحلل تلك المواد وتصبح الألياف سهلة الانفصال بنزعها يدويا بعد خروج السوق المتعطنة ووضعها رأسيا علي هيئة شكل هرمي وتركها فيالعراء في الشمس حتى تجف الألياف والسوق تماما وتنزع الألياف بعد ذلك ثم تربط علي هيئة حزم طويلة لحين استهلاكها .

#  المحصول :

الفدان ينتج كؤوس زهرية جافة حوالي (300 كجم) أو أكثر ويعطي 400 كجم بذور .

#  الأفات والأمراض :

يصاب الكركدية في مرحلة النمو الخضري بحشرة المن ، ونادرا ما تصاب النباتات بدودة ورق القطن ، وفي حالة ظهور للاصابة يمكن مكافحتها باستخدام أحد المبيدات الموصي بها .

أما ثمار الكركدية فتصاب بحشرة البق الدقيقي ، وفي مراحل متأخرة قد تصاب الثمار بديدان اللوز وتقاوم كما هو متبع في محصول القطن .

هذا ويمكن استخدام المكافحة الحيوية في مكافحة هذه الأفات باستخدام برامج المكافحة الحيوية كما متبع في محصول القطن .

هذا ويمكن استخدام المكافحة الحيوية في مكافحة هذه الأفات باستخدام برامج المكافحة الحيوية كما سبق توضيحه .

#   الأمراض :

هذا وتصاب نباتات الكركدية بمرض الذبول الذي يسببه فطر الفيوزاريوم ، ويمكن الحد من الاصابة به بتنظيم الري أو زراعة أصناف مقاومة، أو اتباع دورة طويلة .

مع تحيات وحدة المعلومات – الادارة المركزية للارشاد الزراعي

هذا البريد الالكتروني محمى من المتطفلين , يجب عليك تفعيل الجافا سكر يبت لرؤيته


 
الياسمين

يعتبر الياسمين المحصول الثانى بعد الورد من حيث كمية الزيت الطبيعى الناتج من الازهار حيث يستخدم هذا الزيت فى تصنيع الروائح العطرية


و الياسمين البلدى من المحاصيل المعمرة التى تمكث فى الارض من 10- 15 سنة تقريبا , نباتاته قوية النمو و مستديمة الخضرة وتزهر طوال العام .

التكاثر :

يتكاثر الياسمين بالعقل التى يتم تجهيزها فى شهر فبراير وتؤخذ هذه العقل من الفروع الناضجة القوية والسميكة القطر  ومن  أمهات خالية من الإصابات الفطرية والحشرية , وجيدة المحصول الزهرى , ويتراوح طولها  من 25-30 سم ومحتوية على ثلاثة براعم على الأقل , ولا يقل عمرها عن سنة , ولم تزهر من قبل.

  • ميعاد الزراعة :

أفضل ميعاد  لغرس العقل خلال  شهر  فبراير وحتى آخر أبريل .

  • زراعة المشتل :

-      تعامل العقل بالمطهرات الفطرية مثل ( تومسين M  بمعدل 2 جم / لتر ) لمدة 15 – 30 دقيقة .

-      تزرع العقل فى أكياس حتى يتكون مجموع جذرى مناسب وتنمو نمواً جيداً .

-      تنقل الشتلات للأرض المستديمة بعد عام من زراعة العقل .

-      يحتاج الفدان إلى حوالى 1000 – 1800 شتلة .

  • الزراعة فى الأراضى المستديمة :

-      تجهز الأرض بحرثها حرثاً جيداً وبعمق مناسب سكتين وتزال أى بقايا من المحاصيل السابقة وتحرق وذلك لمنع انتشار مرض عفن الجذور .

-      يتم عمل الجور على أبعاد 2 X  2 متر أو 1.5X 1.5 متر وذلك لتسهيل عمليات الخدمة بالمكينة .

-      نجهز الأسمدة اللازمة للفدان بمعدل ( 25 م 3 سماد بلدى قديم متحلل + 250 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم + 50 كجم كبريت زراعى ) وتخلط جيداً ثم توزع فى الجور بمعدل مقطف لكل جورة .

-      تنقل أكياس الشتلات من المشتل للأرض المستديمة  ثم تزال الأكياس وتوضع كل شتلة فى جورة .

-      تروى الأرض بعد الزراعة مباشرة ثم ينظم الرى بعد ذلك كل 10 – 15 يوم تبعاً للظروف الجوية وحاجة النبات وطبيعة الأرض.

  • التربة المناسبة :

تنجح زراعة الياسمين فى جميع  أنواع  الأراضى ما عدا الأراضى السوداء الثقيلة حيث تزداد فيها الإصابة بمرض عفن الجذور , كما يجب أن تكون جيدة الصرف .

  • الرى :

تعتبر نباتات الياسمين من النباتات السريعة النمو خضرياً والغزيرة المحصول زهرياً  إذا أعتنى بريها على مدار العام .

فهى تروى كل أسبوعين شتاءاً وكل أسبوع صيفاً ويجب الاعتدال فى الرى فى ( موسم الإزهار ) حتى لايتأثر الإنتاج .

  • التسميد :

-      يحتاج الياسمين إلى معدلات عالية نسبياً من الأسمدة الكيماوية  فبالإضافة إلى الأسمدة التى وضعت أثناء الزراعة وبعد التقليم يحتاج فدان الياسمين إلى حوالى ( 700 كجم سلفات نشادر + 250 سلفات بوتاسيوم ) .

-      يضاف السماد الآزوتى على سبع دفعات بدءاً من شهر مارس حتى شهر أكتوبر  , أما السماد البوتاسى فيضاف على ثلاث دفعات الأولى تضاف مع الدفعة الأولى من السماد الآزوتى والثانية تضاف خلال شهر يونيو والثالثة خلال شهر أغسطس .

-      يضاف السماد سراً حول الشجيرات مع الاحتياط من عدم ملامسة السماد للساق الرئيسية للشجيرات .

  • العزيق :

-      يجب العناية بالزراعات المعمرة بتنظيف الأرض حول النباتات من الحشائش والترديم حولها حتى لا يتجمع ماء الرى حول الشجيرات , وكذلك لتقليب الأرض لتحسين التهوية بها .

  • الجمع :

-      يبدأ تكوين البراعم الزهرية وتفتح الأزهار خلال شهرى أبريل ومايو ويستمر موسم التزهير حتى نهاية نوفمبر.

-      يعتبر شهر يوينه أفضل ميعاد لجمع وقطف الأزهار ويصل معظم الإنتاج خلال الفترة من أغسطس حتى أكتوبر  حيث تبلغ نسبته 60 – 70 % من الحجم الكلى السنوى .

-      يتم الجمع مرة واحدة كل  10 – 14 يوماًُ على التوالى .

-      ينصح بعدم جمع الأزهار الغير متفتحة حيث أن أعلى نسبة من الزيت فى الأزهار نصف المتفتحة.

-      يراعى أن يتم الجمع بعناية وتوضع الأزهار فى سلال ثم تنقل مباشرة  إلى معمل الإستخلاص حتى لا يتغير لون الأزهار أو تتلف.

-      تروى ى الشجيرات بعد انتهاء موسم الجمع على فترات متباعدة كل 3-4 أسابيع حسب الظروف الجوية ونوع التربة وحالة النباتات.

كما يجب العناية بمعالجة أى إصابات ميكانيكية قد تحدث أثناء الجمع.

  • المحصول:

-      يصل محصول الفدان من الأزهار فى السنة الأولى أقل من طن بينما يرتفع فى السنة الثانية إلى 3 طن ثم إلى 4 طن فى السنين التالية.

-      تبدأ عملية الجمع التجارى للأزهار فى الموسم الثانى من الزراعة.

  • التقليم:

-      تجرى عملية تقليم الياسمين لتقليل تأثير الصقيع حيث يعتبر نبات الياسمين من النباتات الحساسة جداً للصقيع و بذلك فإن قص الأفرع يقللمن حجم الشجرة المعرض للصقيع.

-      كما أن عملية التقليم تهدف إلى تهذيب شكل الشجرة وجعلها فى متناول أيدى العمال عند الجمع وهناك طريقتين لتقليم الياسمين:

  1. الطريقةالكروية: وفية تختار عدة فروع على الساق الرئيسية قرب القمة وتقلم بحيث تعطى الشكل الكروى عند النمو.
  2. الطريقة الكأسية:

وفية يتم تقليم الساق الرئيسية على ارتفاع 30سم ويتك حولة 3-4 أفرع على الساق الرئيسية موزعة على جانبى الساق الرئيسية وعند النمو تعطى شكل الكأس.

-      يفضل التقليم خلال شهرى ديسمبر ويناير أثناء وقف العصارة الخلوية وعدم تزهير النباتات.

-      أما تقليم شهر فبراير فهو لإنتاج العقل الساقية اللازمة للزراعات الجديدة .

-      يراعى عند التقليم ترك براعم نشطة كافية لتجديد نمو النباتات فى الموسم التالى.

الآفات المرضية :

1)     أعفان العقل

يسببه مجموعة كبيرة من فطريات التربة ولمقاومته يجب :

-      زراعة عقل سليمة من نباتات سليمة.

-      معاملة العقل قبل الزراعة بغمر قواعدها بعد الربط فى حزم معلق المبيد ( التومسين م ) بمعدل 2 جم / لتر ماء أو فيتافكس / ثيرم أو ريزولكس تى لمدة 4 ساعات ثم الزراعة .

-      إتباع العمليات الزراعية الموصى بها .

2)     أعفان الأزهار

تسببه الرطوبة والحرارة الزائدة.

ويقاوم برش الأزهار بمحلول بلانت جارد بمعدل 4 سم / لتر ماء وعموماً يجب رش هذه المركبات بعد انخفاض درجات الحرارة قبل الغروب.

الآفات الحشرية:

  • الحفار

ينثر طعم سام مكون من ( 15 – 20 كجم جريش الأذرة + 1 كجم شبه مطحونة + 20 لتر ماء ) يتم الخلط جيداً ثم ينثر الطعم مساءاً بعد الرى بيوم .

  • دودة ورق القطن والدودة الخضراء والعنكبوت الأحمر والمن والتربس

-      توضع مصائد جنسية لمعرفة بدء الإصابة لدودة ورق القطن والدودة الخضراء.

عند الإصابة يتم الرش بالبيوفلاى بمعدل 100 سم / 100 لتر ماء ويراعى أن يكون الرش مساءاً وترج العبوة جيداً قبل الإستعمال .

مع تحيات وحدة المعلومات - الإدارة المركزية للإرشاد الزراعى

هذا البريد الالكتروني محمى من المتطفلين , يجب عليك تفعيل الجافا سكر يبت لرؤيته

 
«البدايةالسابق12345678910التاليالنهايــة»

JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL